تقنية

تجميعة عرب هاردوير وGigabyte المدمّرة مع دقّة العرض 4K

تتنافس شركات تصنيع الهاردوير الكبيرة أو شركات الطرف الثالث كما يُحب البعض أن يُطلق عليها، في تصنيع مُعظم مكونات الحواسيب الداخلية تقريباً. حيث أننا أصبحنا نجد الكثير من الشركات التي كانت مُقتصرة في السابق على سوق أو بضعة أسواق تدخل في المزيد من الأسواق الأُخرى. نحن هُنا نتحدث عن أجهزة طرفية، مزودات طاقة، لوحات أم، بطاقات رسومية احترافية، وغيرها الكثير من المكونات الأُخرى التى يُمكنها أن تكون أفضل تجميعة للتعام مع دقة العرض 4K.

شركة Gigabyte هي أحد الشركات الرائدة في هذا المجال بلا شك، فبعد أن برعت الشركة في العديد من الأسواق مثل كروت الشاشة واللوحات الأم، بدأت الشركة بعد ذلك في الدخول لأسواق أُخرى مثل الشاشات، الأجهزة الطرفية، ومزودات الطاقة وغيرها من المكونات المُختلفة.

اليوم نعود إليكم مع تجميعة جديدة من تجميعات عرب هاردوير المُميّزة التي عوّدناكم عليها. وكما يبدو من مُقدّمتنا، فالتجميعة التي معنا اليوم تأتي برعاية مكونات Gigabyte، حيث حاولنا تجميع منصّة تعتمد على مكونات أساسية من الشركة.

ستُلاحظ بعد قراءة المواصفات الخاصة بنا اليوم، أن التجميعة موّجّهة بشكل واضح نحو دقة العرض 4K أو للراغبين بالوصول لأعلى مُعدل إطارات ممكن حتى 360 هرتز على دقّات مثل 1440p، لذا فلا تتفاجأ بالقوّة المهولة التي ستراها أمامك اليوم. تجميعة اليوم ستُركّز على الأداء وفقط، لذا فنحن على موعد مع أعتى العتاد المتوافر في الوقت الحالي مثل كارت الشاشة RTX 4090 المُدمّر الذي يأتينا هو ومزوّد الطاقة، وكذلك اللوحة الأم من شركة Gigabyte.

نحن هنا نتحدث عن مُعدّل إطارات يتعدّى 400 إطار في الثانية الواحدة مع ألعاب الرياضات الإلكترونية ESports على أعلى الإعدادات الرسومية في حالة دقة العرض 4K، وقد يصل إلى ضعف الرقم في حالة 1080p، وفي المُقابل ستحصل على معدّل إطارات -في أغلب الحالات- مرتفع للغاية مع ألعاب الـ AAA مع تفعيل أحدث تقنيات تتبع الأشعة وتحسين معدل الإطارات باستخدام الذكاء الاصطناعي DLSS  وبالطبع كل ذلك برعاية Gigabyte.

قطع تجميعة دقّة العرض 4K من Gigabyte

اللوحة الأم: GIGABYTE Z790 AORUS ELITE AX.

المعالج : Intel Core I9 12900K.

كرت الشاشة : GeForce RTX 3080 TI Ventus 3x 12G OC.

الرام : DOMINATOR PLATINUM RGB 16GB (2 x 8GB).

مزود الطاقة : Gigabyte GP-UD1300GM PG5

الكيس : Fractal Design North.

وحدة التخزين : LEGEND 960 MAX PCIe Gen4 x4.

المبرد : Fractal Lumen S24.

المعالج واللوحة الأم:

في الواقع، وبالنظر للوضع الحالي للسوق، فهناك الكثير من الخيارات التي يُمكننا وضعها هُنا في خانة المُعالج. فبالرغم من أن الغالبية العُظمى من الألعاب اليوم أصبحت تستفيد من ستّة أنوية و12 خيط، وتزيد في بعض الحالات لتصل إلى 8 أنوية. إلا أننا سنطرح مُعالج مع ستة عشر نواة من Intel من الجيل الجديد، نعم أنا أتحدث عن المُعالج المركزي الرائد Core I9 12900K الأحدث من الشركة.

ولعل السبب الذي دفعنا لذلك هو التردد وعدد أنوية الموفّرة للطاقة. فبالرغم من أنني كُنت أتمنى أن أقوم بترشيح معالجات أقل من الناحية السعرية قليلاً، إلا أننا كما أشرنا في البداية نتوق لعمل تجميعة تهتم وفقط بالقوّة المُفرطة. 

نحن نتحدّث هُنا عن جهاز يستطيع التعامل مع دقة العرض 4K والتي ستستدعي بدورها كرت شاشة فائق القوة ومعالج مركزي يستطيع التعامل مع هذه القوة الكبيرة. لذا فلا مكان هُنا للتهاون من هذه الناحية، ولا مجال لنترك للجهاز مجالاً ليُعكّر صفو تجربتنا بمشاكل سخيفة مثل عنق الزجاجة.

بالطبع هذا المعالج بدوره سيحتاج إلى لوحة أم مُماثلة من حيث القوّة والتقنيات لكي نستطيع الاستفادة بأكبر درجة من المعالج نفسه، ونستخرج كُل قوّته الكامنة. وبذلك ستكون أمامك منصّة مُناسبة للألعاب وصناعة المحتوى والمصممين على حد سواء. هذا بدوره يعني المزيد من تعدد المهام، الأمر الذي يعني أننا نحتاج لعدد أكبر من الأنوية كما هو الحال مع المعالج الخاص بنا اليوم. 

ولكن المُميّز حقّاً هو ما يوفّره هذا المعالج من أنوية الكفاءة أو E-Cores. حيث يأتي مع ثمانية من هذه الأنوية التي تعمل على توفير الطاقة بشكل كبير مع أحمال العمل المُختلفة، بعيداً عن الضغط الكبير للألعاب وبرامج الريندر. يمكنك معرفة المزيد عن المعالج من هذه المراجعة.

بالنسبة لمواصفات المعالج، فتتلخص في الأتي:

عدد الأنوية: ستة عشر نواة. 

عدد الخيوط:  24 خيطاً. 

التردد : نظرًا لوجود نوعين من النوى في المعالج الجديد، فإن تردد المعالج هنا أكثر تعقيدًا من ذي قبل حيث تعمل النوى P بتردد ما بين 3.2 جيجاهرتز و 5.2 جيجاهرتز بينما تعمل النوى الإلكترونية عند 2.4 جيجاهرتز إلى 3.9 جيجاهرتز.

مساحة الذاكرة المخفية في مستواها الثالث: 30 ميجابايت.

اللوحة الأم GIGABYTE Z790 AORUS ELITE AX

اللوحة الأم التي معنا اليوم هي لوحة من الفئة العُليا من الجيل الجديد من إنتل. اللوحة الأم Gigabyte Z790 AORUS Elite AX هي لوحة أم جيدة للغاية من ناحية المواصفات والأداء، ولكنها ستترك أيضاً بعض المشاعر السلبية. 

فمن ناحية، ستوفّر لك اللوحة كل ما قد يحتاجه معظم اللاعبين، سواء من ناحية الأداء العام أو حتّى قدرتها على استخراج كامل قوّة المكونات الداخلية للتعامل مع دقة العرض 4K، القدرة على كسر السرعة بفضل مراحل الطاقة المميزة والقويّة، أو حتى من ناحية التصميم والتبريد والدعم التقني. 

تُقدّم اللوحة مميزات مثل دعم شبكة 5GbE LAN، مراحل الطاقة  16 + 1 + 2، دعم كُلّاً من WiFi 6E و PCIe 5.0 X16، بجانب دعم الرامات من الجيل الجديد DDR5 بترددات تصل إلى 7600 ميجاهرتز. وبالطبع مجموعة واسعة من منافذ التوصيل مثل منفذ USB 3.2 Gen2x2 من النوع Type-C بسرعة 20 جيجابايت/ ثانية.

لكن في المُقابل، فهناك بعض الهفوات البسيطة التي لم تُعجبنا مثل برنامج ترميز الصوت، عدم وجود تبريد حراري مزدوج الجوانب لثلاثة من منافذ M.2 SSD، ووجود عدد قليل فقط من منافذ USB السريعة، وبعض الأشياء الأخرى المذكورة في المراجعة، والتي تعتبر أقل أهمية. 

مع ذلك، فإن معظم المستخدمين لن يسموها عيبًا بالنظر إلى سعر اللوحة الأم المميز. حيث ستُكلّفك اللوحة الأم Gigabyte Z790 AORUS Elite AX الداعمة لذواكر (DDR5) حوالي 259.99 دولارًا على Newegg. وهذا بالطبع أمر رائع، نظراً لما تُقدّمه من قوّة كبيرة ومميزات متنوّعة.

مبرد المعالج المركزي Fractal Lumen S24

حسناً، كانت عملية اختيار المُبرّد مُزعجة قليلاً بالنسبة لي، فهناك العديد من الخيارات المُتاحة أمامنا وجميعها تتميّز بشيءٍ ما. لكنّي في نهاية المطاف فضّلت الحصول على مُبرّد يجمع بين السعر الجيد، الأداء القوي، الضوضاء القليلة. ولم أجد أمامي غير المُبرّد Fractual Lumen S24 الذي قمنا بمراجعته منذ شهرين تقريباً.

من ناحية الأداء، يُقدّم لك المُبرّد أداءً ممتازاً بالنسبة للسعر الذي يأتي به وهو 110 دولار تقريباً. الأمر هُنا لا يقتصر فقط على أداء التبريد، ولكن المُبرّد قدّم تجربة استثنائية من ناحية الضوضاء أيضاً، وهو ما يجعله مناسب للغاية لتجربة صامته لأبعد درجة. كما أن جودة التصنيع الممتازة، الضمان لمدّة 5 سنوات، والخيارات البسيطة مثل تغيير مكان الغطاء بالنسبة للبلوك السائل جعلت التجربة مرضية إلى حدٍ كبير. 

ولعل المشكلة الوحيدة التي واجهتنا مع المُبرّد هي غياب الدعم البرمجي القوي وهو أمر طبيعي لأنه يأتي بدون شاشة، لكن كان من الأفضل أن تقدم Fractal أي حلول للعمل على السرعة ومراقبة درجات الحرارة من خلالها.

حسنا، حان الوقت للحديث عن بطل هذه التجميعة، وهو كارت الشاشة RTX 4090 المتوحّش من NVIDIA، هذه هي البطاقة الرائدة الثانية من الشركة في سلسلة RTX 40، بعد بطاقة RTX 4090 Ti المُرعبة. 

سيوفّر لك هذا الكارت أداءً استثنائيّاً، بحيث يضعك في حالة من الحيرة أمام ما يُمكنك أن تفعله بكل هذه القوة الرسومية المهولة. فحتى أعتى المعالجات المركزية في السوق لا تستطيع مجاراة سرعته، مما يضع المعالج في إجازة، وعنق الزجاجة يبقى أمر حتمي حتي في بعض السيناريوهات على دقة العرض 4K.

هذا يجعلنا نتسائل، هل هذه البطاقة موجّهة حقّاً لدقة العرض 4K، أم أنها في الواقع تستهدف الدقة 8K التي بدأت في الظهور على السطح بشكلٍ أكبر؟

الكارت هو عبارة عن مزيج من كل شيء، سواء من ناحية السعر المهول، استهلاك للطاقة الذي يقترب من 900 وات لجهاز “ألعاب”، أو حتّى قدرته العالية على كسر السرعة، وبالطبع الأداء المُطمئن مع التطبيقات والألعاب التي تستفيد من الذكاء الإصطناعي.

بالنسبة لنسخة Gaming OC من Gigabyte فهي قدمت تبريد مُذهل وتصميم مقبول، يأتي الكارت مع 16384 نواة CUDA أي بزيادة 6000 نواة عن بطاقة الجيل الماضي، مع 512 نواة Tensor خاصة بالذكاء الاصطناعي، و128 نواة RT لتسريع تتبّع الأشعّة.

التصميم والتبريد

الكارت الذي معنا اليوم يتميز بنظام التبريد WINDFORCE حيث يأتي الكارت بثلاثة مراوح فريدة مقاس 110 ملم مع  تقنية “Alternate Spinning” أو الدوران العكسي، التي تعمل علي إدارة مروحة عكس الأخرى بحيث يكون اتجاه تدفق الهواء بين المروحتين هو نفسه مما يقلل من الاضطراب ويعزز ضغط تدفق الهواء وبالتالي تبريد أفضل.

تم تصميم الكارت أيضاً مع مجموعة من الأنابيب الحرارية النحاسية المُركّبة وغرفة تبريد “ضخمة” هي الأكبر لأي معالج رسومي قد شاهدته من قبل، بحيث يكون المعالج الرسومي مُلامساً للسطح النحاسي الخاص بالتبريد مُباشرة، بجانب غطاء معدني خلفي Back Plate مصنوع من المُعدن والذي سيُساعد في تبديد للحرارة، مع إعطاء الكارت صلابة إضافية تمنعه من الانثناء وتعزز بنيته.

يأتي الكارت الذي معنا اليوم أيضاً مع نظام بايوس مُزودج Dual BIOS، بحيث يكون وضع OC هو الوضع القياسي والذي يوفر أفضل أداء. ويكون الوضع الصامت هو الوضع الثانوي للاستمتاع بتجربة أكثر هدوءًا، في حال أردت ذلك. 

الكارت يأتي أيضاً بتقنية 3D Active Fan والتي تعودنا عليها من الشركات المُختلفة حيث تتوقّف المراوح عن العمل لتوفير الطاقة والضوضاء حتى درجة حرارة مُعيّنة تعمل عندها والتي تكون عادة 60 درجة مئويّة، وبالطبع يُمكن تغيرها وتخصيصها حسب المُستخدم.

الإضاءة والمنافذ

بالإضافة إلي كل ذلك، لم تنسى Gigabyte إضاءة RGB التي يتم مُزامنتها مع برنامج RGB Fusion لاختيار عدد متنوع من تأثيرات الإضاءة المختلفة. كما أنها تاتي مع حامل مضاد للارتخاء، الأمر الذي يوفّر التعزيز الأمثل للكارت داخل الكيس.

من ناحية المنافذ، يأتي الكارت مع منفذ HDMI 2.1، وثلاثة منافذ DisplayPort، وهو ما سيسمح لك بتشغيل دقة العرض 4K مع معدل تحديث 120 هرتز (التي يستطيع الكارت توفيرها). بالإضافة لوجود ثلاث منافذ DisplayPort، في حال أردت تشغيل نظام الشاشات المُتعدّد Quad Display بدقة عرض تصل إلى 7680×4320.

ولكن كما يبدو من هذه القوّة المهولة، فهذه البطاقة ليست موجّهة للمُستخدم التقليدي الذي يُريد اللعب على دقّة عرض 1080p أو 1440p مثلاً، فهذا سيكون ضرباً من الجنون، بل يُمكنني حتى أن أقول لك أن دقة العرض 4K لا تستحق كل هذه القوّة الرسومية الجبّارة، إلا في حال كُنت تُريد عصر البطاقة بكل تقنية موجودة في العالم، وتُريد الحصول على أداء يفوق 120 فريم في معظم الألعاب لسببٍ ما. 

أو أنك ستستخدمها في أمور أخرى أكثر فاعلية مثل تصيير المحتوى والتصميم وما شابه، وستلعب على دقة عرض 8K. وهنا سأقول لك أنك على الطريق الصحيح.

مرّة أخرى نعود مع Fractual Design ولكن مع الكيس هذه المرّة. ولأننا أهملنا بشكل كبير عامل الشكل الجميل مع اللوحة الأم والمُبرّد إلى حدٍ ما، قلت لنفسي ما المانع من بعض الجماليات في الكيس نفسها. وهنا لم أجد أمامي خياراً أفضل من الكيس المميزة من Fractual مع اللمسة الخشبيّة الرائعة.

وبعيداً عن الجزء الأمامي الخشبي الرائع، فإن الكيس Fractal Design North تاتي مع مجموعة واسعة من المميزات التي تتمنّاها في أي كيس، حيث أنها تأتي بنسخة شبكية أو زجاجية للواجهة الجانبية، مجموعة واسعة من مُرشّحات الغُبار، ومساحة داخلية كبيرة للغاية لتركيب أكبر كروت الشاشة ووحدات التبريد المائية بحجم 360 ملم.

الأداء بشكل عام جيد إلى حد كبير، ولعل السبب في ذلك هو القدرة على تركيب 6 مراوح بحجم 140 ملم أو 8 بحجم 120 ملم لتوفير تبريد قوي، بجاتب تنظيم الكابلات الممتاز للكيس الذي سيجعل مرور الهواء داخل الكيس أكثر أريحية. وفوق كل ذلك ستأتيك اللوحة مع مجموعة مميزة من أدوات التركيب والكماليات المهمّة.

لذا فحينما تضع هذا المزيج من الموصلات والميزات الداخلية في Fractal Design North مع فئتها السعرية 120 دولارًا، سيجعلك تقول لنفسك ” ما المانع من بعض الخشب؟”…

الرامات Corsair Vengeance DDR5 DDR5 6400MHz

كان اختيار الرام اليوم من نصيب Corsair Vengeance DDR5 DDR5 6400MHz التي تأتي بتصميم جمال مُميّز، مع أداء قوي وقدرة كبيرة على كسر السرعة، حيث يُمكنها بسهولة أن تصل إلى DDR5-6400 على اللوحة الأم الصحيحة.

وبغض النظر عن جانب الأداء والشكل العام للذاكرة، وبالإنتقال للحديث عن الناحية المادّية، والتي بالتأكيد هي محط اهتمام الكثيرين عندما يتعلّق الأمر بذواكر DDR5. فإن هذه الذواكر وكما نعلم، تأتي بسعر مرتفع قليلاً 135 دولار ولكنه لا يزال ممتاز بالنسبة لرامات من الجيل الخامس بهذا التردد وبسعة 32 جيجابايت التي ستكون كافية للغاية مع الألعاب على دقة العرض 4K.

تأتي حزمتنا المختارة لليوم بتردد الـ 6400 ميحاهرتز على هيئة قطعتين بسعة 16 جيجابايت لكل واحدة فيها. أما بالنسبة للتوقيتات، فهي تأتي بتوقيتات CL32…السَّعَة التي اخترناها هي السَّعَة الأنسب حالياً لاستخدام الألعاب الجديدة، بل وأيضاً لعمليات تصيير المحتوى والريندر وغيرها من العمليات التي تتطلّب ذاكرة وصول عشوائي كبيرة، مثل تعدد المهام. 

 وحدات التخزين ماهي إلا كُتلة من الأداء فحسب. وهو ما يجعلني دائماً أقبل بأقل اللمسات االجمالية فيما يتعلق بشكلها العام، طالما أنها مقبولة ويُمكن تركيبها بسهولة بشكل أو بآخر. وهذا بالطبع هو ذوقي الخاص، ولا أُلزم به أحد، فهو بالتأكيد لم يتناسب مع الجميع . 

لذا فالحصول علي وحدة تخزينية توفر الشكل الجميل والأداء الجيد ودرجات الحرارة المُريحة في نفس الوقت، مع الإبقاء على السعر في حدود المقبول يُعد صفقة جيدة للغاية، بل يمكنني أن أقول صفقة نادرة الوجود حاليا.

 وهذا هو السبب الأساسي في اختياري اليوم، فمع سرعات قراءة وكتابة فوق حاجز الـ6500 ميجابايت في الثانية، وبسعات تخزينية تتراوح بين 1 تيرابايت أو حتى 4 تيرابايت، بجانب تصميم جيد يوفّر لك الشكل الجمالي والتبريد القوي، وبهذه الأسعار التنافسية (110 دولار تقريباً) التي نادراً ما تجدها مع وحدات بهذه القوّة. فيُمكننا القول أن هذه الوحدة ستوفّر لك معادلة السعر مقابل الأداء بالشكل الأمثل.

الباور سبلاي UD1300GM PG5

تُعد  شركة Gigabyte أحد أجدد الأعضاء في نادي مزودات الطاقة والباور سبلاي، وقد بذلت الشركة جهوداً كبيرة في تقديم مُنتجات منافسة تحت العلامة التجارية الخاصة بها. لا تحظى Gigabyte بشعبية كبيرة في سوق الباور سبلاي بسبب المشكلات التي واجهتها وحدات P750GM وP850GM. غير أنها تجاوزت جميع هذه المشاكل مع خط منتجات P-GM، وذلك بفضل إعادة تصميم اللوحة المطبوعة PCB الخاصة بها.

ومع ذلك، لم تكن هناك طريقة للتمييز بين النماذج القديمة والنماذج الجديدة المُعدّلة. لذا قررت Gigabyte تقديم سلسلة UD، التي تستخدم نفس التصميمات الجديدة الموجودة في نماذج P-GM ولكن بأرقام طرازات مختلفة.

يتكون خط UD الآن من أربعة أعضاء بقدرات 750 وات، و850 وات، و1000 وات، ليكون الباور سبلاي UD1300GM PG5 هو أجدد عضو في هذه السلسلة، وثاني باور سبلاي من الشركة في السوق تتميز بالتوافق مع أحدث مواصفات ATX v3.0. أي أنها تستطيع التعامل مع أعتى كروت الشاشة مثل RTX 4090، والتعامل مع دقة العرض 4K أو أكثر.

يأتي الباور سبلاي الجديد مُجهّزاً لمعيار PCIe 5.0 أيضاً حيث تم تصميمه لتلبية متطلبات ATX v3.0 الصارمة، وهو ما يعني أنه يأتي بموصل 12VHPWR مع القدرة على تحمل الأحمال العابرة الشديدة التي تصل إلى 200% من السعة القصوى المقدرة للباور سبلاي نفسه لأجزاء يسيرة من الثانية، وما دونها من الأحمال لفترات أطول قليلاً.

تصميم الباور سبلاي

تستخدم Gigabyte منصة MEIC أيضاً، مع تصميم كابلات معياري بالكامل، أبعاد صغيرة إلى حدٍ ما بطول 140 ملم. ويأتي الباور مُجهّزاً بمروحة ذات تحميل بُندقية (rifle-bearing)، وضمان يصل إلى 10 سنوات بفضل المُكثّفات اليابنية المُعمّرة Main Japan Cap.

من ناحية الشهادات، يأتي الباور سبلاي UD1300GM PG5 مزودًا بشهادة 80 PLUs Gold وCybenetics Platinum من حيث الكفاءة، بينما في حالة الضوضاء، تم تصنيفها على أنها Cybenetics Standard+، وهو ما يجعله مُزعجاً بعض الشيء عند أقصى الأحمال.

يعمل الباور سبلاي من خلال خط واحد 12+ للطاقة بقدرة كلية  108.3 امبير، وبالطبع خط واحد بقدرة 108.3 امبير هو رقم كبير وضخم ولا يمكن ان تستهلك 108.3 امبير في حالات المستخدم العادية ولكنة كافي لكافة البطاقات المستقبلية بكل تأكيد.

يأتي هذا الباور سبلاي كآخر وحدة تحصل على موصل PCIe 12+4 pin من جيجابايت في هذه السلسة. لكن وحتى وقت هذه المراجعة، لا توجد الكثير من كروت الشاشة التي تتطلّب هذا النوع من الوصلات غير بطاقات NVIDIA الرائدة. حيث تستخدم باقي الكروت الموصّلات التقليدية، ولكن هذا بالتأكيد سيتغيّر مع الأجيال القادمة من كروت الشاشة التي أصبحت وشيكة.

في النهاية …

وصلنا أخيراً إلى نهاية تجميعتنا القوية بشكلٍ مُفرط، فبالرغم من أن هذه التجميعة والتي يُمكننا القول أنها أحد [أفضل تجميعة يُمكنها التعامل مع دقة العرض 4K]، إلا أنها ستُكلّفك ثروة كبيرة للغاية. وفي حال كنت مُجرّد لاعب عادي، ولا تُريد فقط أكثر من مُجرّد تجربة لعب عادية على دقة عرض 2k، أو حتى 4K، فهناك الكثير من الحلول الأُخرى التي ستوفّر لك مُرادك بدون أن تضطر لبيع سيّارتك.

ولكن في حال كُنت أحد المهووسين بالقوّة، أو تُريد منصّة للعمل واللعب عليها في نفس الوقت ولا تهتم كثيراً بعامل السعر، فلا شكل أن منصّة Gigabyte التي معنا اليوم ستنسيك فكرة ألّا تستطيع تشغيل لعبة أو تطبيقٍ ما بأقصى قدراته. كل ذلك مع مراعاة عامل السعر قدر المُستطاع مع المكوّنات الأُخرى. 

ولعل المُميّز هذه المرة على عكس ما اعتدنا عليه في المرّات السابقة هو أن الأسعار في الوقت الحالي أصبحت في حيّز الأسعار الرسمية الأصلية للقطع، وهو ما يجعل تجميع جهاز من الفئة الأعلى في الوقت الحالي يُضاهي جهاز من الفئة المُتوسّطة في السابق بنفس السعر تقريباً!

<!—->

الوسوم

خالد ميمون

مدون جزائري. مستشار تقني في الاتصالات , مهتم بالتقنية المجتمع و الدين, يدون بشكل غير منتظم في مدونة البريد اليومي , ذو خبرة في مجالات : الاتصالات , الشبكات , الخوادم ,تصميم مواقع الانترنت الديناميكية و الحلول المخصصة, أنظمة لينيكس و البرامج مفتوحة المصدر.

مقالات ذات صلة

أترك تعليقا

إغلاق