تقنية

‏Dropbox تقدم ادوات جديدة تجعل الخدمة السحابية تبدو وكأنها رفيق الذكاء الاصطناعي الخاص بك

أعلنت Dropbox اليوم عن منتجين جديدين يحولان تركيز الشركة إلى الذكاء الاصطناعي. Dropbox AI، والذي يقوم بمسح مستنداتك ويقدم ملخصات وإجابات، بينما يعمل Dropbox Dash كشريط بحث موحد.

يطبق Dropbox AI الذكاء الاصطناعي لمعاينات الملفات ويقدم ملخصات ولغة طبيعية للأسئلة والأجوبة حول مستنداتك. وأوضحت الشركة انه بنقرة زر واحدة، يمكنك تلخيص المحتوى الخاص بك، مثل العقود وتسجيلات الاجتماعات، في شرح موجز.


اعلان


كما يمكنك طرح أسئلة لـ Dropbox AI حول محتوى ملف معين ليقوم بجوابك. وقال الرئيس التنفيذي درو هيوستن في مقطع فيديو ترويجي: “باستخدام Dropbox AI، يمكنك الآن سحب ملف، وطلب أي شيء، وسيقوم Dropbox بقراءة المستند نيابة عنك ويعطيك إجابة“. وفي الوقت نفسه، يتمتع Dropbox Dash بنطاق أوسع بكثير، حيث انه يعمل بشكل أساسي كنسخة مدعومة بالذكاء الاصطناعي.

تريد Dropbox أن يكون Dash متجرك الشامل لأي شيء تحتاج إلى معرفته محليًا أو عبر الإنترنت. فقد كتبت الشركة: “Dropbox Dash هو بحث عالمي مدعوم بالذكاء الاصطناعي يربط جميع أدواتك ومحتوياتك وتطبيقاتك في شريط بحث واحد“.

فباستخدام موصلات لأنظمة أساسية رئيسية مثل Google Workspace و Microsoft Outlook و Salesforce والمزيد، يمكنك العثور على كل شيء في مكان واحد وبسرعة.

وبالإضافة إلى كونه شريط بحث عالمي، فإن Dropbox Dash يعتبر أيضًا امتداد للمتصفح. تنظم الشركة عناوين URL في Stacks، والتي توصف بأنهامجموعات ذكية للروابط الخاصة بك تقدم طريقة سريعة لحفظ وتنظيم واسترداد عناوين URL” على غرار طريقة تخزين قوائم التشغيل للأغاني. يضيف الامتداد أيضًا لوحة تحكم في صفحة البداية تعرض البحث والأكوام والاختصارات والعناصر السياقية المقترحة الأخرى.

يتوفر Dropbox AI لمعاينات الملفات في ألفا اليوم لعملاء Dropbox Pro في الولايات المتحدة. بالإضافة إلى ذلك، فإنه سيتم طرحه لفرق مختارة من Dropbox. يمكنك التسجيل للانضمام إلى قائمة انتظار Dropbox Dash.

المصدر

اعلان
الوسوم

خالد ميمون

مدون جزائري. مستشار تقني في الاتصالات , مهتم بالتقنية المجتمع و الدين, يدون بشكل غير منتظم في مدونة البريد اليومي , ذو خبرة في مجالات : الاتصالات , الشبكات , الخوادم ,تصميم مواقع الانترنت الديناميكية و الحلول المخصصة, أنظمة لينيكس و البرامج مفتوحة المصدر.

مقالات ذات صلة

أترك تعليقا

إغلاق