تقنية

NVIDIA تعلن عن جيل جديد من أجهزة GeForce بتقنية Max-Q الجديدة

أعلنت NVIDIA عن الجيل الجديد من أجهزة حاسب GeForce التي تجمع بين تقنية الشركة الجديدة Max-Q، مع خط إنتاج NVIDIA من كروت الشاشة GeForce RTX SUPER لدعم هذه الإصدارات بآداء مضاعف مقارنة بالجيل السابق من الأجهزة.

جيل جديد من أجهزة الحاسب المحمول المخصصة للألعاب والعمل ينطلق خلال 2020 مع تقنية NVIDIA المميزة Max-Q، وأيضاً إصدارات الشركة من كروت الشاشة GeForce RTX SUPER، التي تنتقل بهذه الأجهزة إلى مستوى جديد في الآداء.


اعلان


تعمل إصدارات NVIDIA من كروت الشاشة GeForce RTX SUPER على تعزيز آداء الجيل الجديد من أجهزة الحاسب المحمول المخصصة للألعاب أو العمل، حيث يشمل الجيل الجديد من أجهزة GeForce أكثر من 100 تصميم من عمالقة تصنيع الحاسب، مع أسعار متفاوتة لدعم الكثير من المستخدمين.

أهمية GeForce RTX SUPER في تعزيز آداء الجيل الجديد من الأجهزة

تأتي كروت الشاشة الجديدة من سلسلة GeForce RTX SUPER بمستوى جديد في الآداء، حيث تعمل على تعزيز كفاءة الجيل الجديد من أجهزة الحاسب بنسبة 25% مقارنة بالإصدارات السابقة من سلسلة GeForce RTX 20، أيضاً تأتي سلسلة GeForce RTX SUPER بكفاءة أفضل وسرعة أعلى في دعم اللاعبين في الألعاب الثقيلة أو المحترفيين من المصممين في مهام الإبداع والإبتكار.

ولقد إستطاعت إنفيديا أن تعزز آداء كروت الشاشة في سلسلة GeForce RTX SUPER لتقدم آداء أفضل في الإصدارات الجديدة مقارنة بالإصدارات السابقة، حيث يأتي كرت الشاشة GeForce RTX 2080 SUPER بأعلى آداء في إصدارات إنفيديا الآن.

تقنية Max-Q تدعم آداء أفضل في أجهزة حاسب GeForce

يمكن لكروت GeForce RTX SUPER أيضاً أن تعمل على تعزيز معدل الإطارات في الجيل الجديد من أجهزة GeForce، مع دعم خاص للألعاب التنافسية التي تتطلب أفضل آداء في كرت الشاشة، لدفع مستوى أعلى للإطارات في كل ثانية، أيضاً إلى جانب الألعاب ستعمل كروت الشاشة GeForce RTX SUPER على دعم المهام الإبداعية ومهام البث التي تتطلب أفضل آداء من كرت الشاشة.

كما تعمل تقنية Max-Q Dynamic Boost على ضبط التوازن بين كرت الشاشة ووحدة المعالجة في الوقت الفعلي وبشكل تلقائي، وذلك بهدف تحويل النظام ديناميكياً لإستخدام طاقة بقدرة 15W أثناء التحميل الثقيل على وحدة معالجة الرسوميات مثل الألعاب على سبيل المثال.

أيضاً من المقرر أن تعمل هذه التقنية على إدراك ذكي للطاقة المطلوبة في النظام وفقاً لكل إطار بشكل مستقل، ليتم دفع الطاقة في الوقت الأنسب بشكل تلقائي، حيث تعمل التقنية في النهاية على تعزيز معدل الإطارات لدفع عرض أفضل في الألعاب بآداء إنسيابي وكفاءة أعلى بنسبة 10%، مع تعزيز معدل الإطارات في الثانية لكل واط.

وتأتي كلاً من إصدارات إنفيديا من كروت الشاشة GeForce RTX 2070 SUPER وGeForce RTX 2080 SUPER بالجيل الجديد من تقنية Max-Q التي تعزز كفاءة أجهزة GeForce الجديدة لتقدم آداء مضاعف مقارنة بالجيل السابق من تقنية Max-Q، كما تجمع الإصدارات الجديدة من الأجهزة بين التصميم النحيف والآداء القوي وإستهلاك 80 W في الطاقة.

كما تضم أجهزة GeForce الجيل الجديد من تقنية تتبع الأشعة RTX، التي ستدفع مزيد من الإمكانيات في الأجهزة لتقدم عرض واقعي أكثر مع مؤثرات ومعالجة إحترافية للمشاهد، حيث تعمل على إبراز مؤثرات الظلال، والإنعكاسات في المشاهد، مع التركيز على أدق التفاصيل لتحويل العالم الرقمي في الألعاب إلى تجربة واقعية تنبض بالحياة.

تقنية NVIDIA DLSS 2.0 في الجيل الجديد من أجهزة حاسب GeForce 

تقدم شركة إنفيديا جيل جديد من تقنية التعلم الآلي العميق DLSS في أجهزة GeForce، حيث يمكن لهذه التقنية أن تدعم الأجهزة في توفير شحن البطارية مع الألعاب بشكل خاص، ويدعم هذه التقنية معالجات مخصصة للذكاء الإصطناعي تأتي في معالج الرسوميات GeForce RTX والتي تعرف بأنوية Tensor.

ويمكن لتقنية DLSS أن تعزز إنتاج الإطارات بسلاسة، مع دعم أفضل لجودة وحيوية الصور في الألعاب، أيضاً مع إندماج التقنية مع NVIDIA BatteryBoost سيتم دعم الأجهزة بصورة حيوية وبأعلى جودة مع دفع عمر البطارية ليستمر لمدة أطول بنسبة 20% في تجربة الألعاب.

جيل جديد من أجهزة الحاسب المميزة بمعدل تحديث يصل إلى 300Hz

يأتي الجيل الجديد من أجهزة حاسب GeForce بأكثر من 25 تصميم في الأجهزة المميزة بشاشة بمعدل تحديث يصل إلى 300Hz، والتي تدعم أيضاً إستجابة سريعة، وصورة واضحة وحيوية، كما يعمل المعدل الأعلى في تحديث الإطارات على خفض الظلال، ودعم آداء أفضل.

ومن المقرر أن تظهر أهمية المعدل الأعلى للإطارات في ألعاب التصويب بشكل خاص في الجيل الجديد من الأجهزة، حيث يمكن لمعدل الإطارات الأعلى مع الإستجابة السريعة أن تدعم التصويب بدقة أعلى على الأهداف، مع تحسينات في الآداء بنسبة 35%.

 جهاز الحاسب المخصص للألعاب Razer Blade 15

يأتي جهاز Razer Blade 15 المخصص للألعاب من بين الإصدارات التي تجمع تقنية NVIDIA في GeForce RTX أو كرت الشاشة GeForce GTX 1660 Ti مع الجيل التاسع من معالجات إنتل Core i7 بستة من الأنوية.

ويتميز جهاز Razer Blade 15 بالتصميم المعدني النحيف من سبائك الألومنيوم بسماكة 0.70 إنش، مع وزن 2.05 كجم، أيضاً يضم الجهاز شاشة بحجم 15.6 إنش مميزة بإطارات نحيفة بسماكة 4.9مم.

وتقدم Razer هذا الإصدار بإختيار في شاشة بجودة عرض Full HD مع معدل تحديث إطارات 240Hz، أو إختيار بجودة 4K وخاصية اللمس في الشاشة، كما تدعم الشاشة نسبة 100% من ألوان sRGB، ويأتي الجهاز بتحسينات في نظام التبريد كما يعد جهاز Razer Blade 15 أول أجهزة الحاسب المميزة بمفاتيح optical تجمع بين السرعة والقوة في الآداء، مع إضاءة خلفية، ويتوفر الجهاز للشراء الآن عبر الرابط التالي:

https://www.jarir.com/sa-en/razer-gaming-laptop

اعلان
الوسوم

خالد ميمون

مدون جزائري. مستشار تقني في الاتصالات , مهتم بالتقنية المجتمع و الدين, يدون بشكل غير منتظم في مدونة البريد اليومي , ذو خبرة في مجالات : الاتصالات , الشبكات , الخوادم ,تصميم مواقع الانترنت الديناميكية و الحلول المخصصة, أنظمة لينيكس و البرامج مفتوحة المصدر.

مقالات ذات صلة

أترك تعليقا

إغلاق