تقنية

بعض معالجات Intel Comet Lake Core i5 تصنع بطريقتين!

في 30 أبريل وبعد انتظار طويل تم الإعلان عن عائلة معالجات Intel Comet Lake كما تعلمون جميعاً, ليتم الكشف عن مراجعاتها بشكل رسمي في يوم 20 مايو مع بدء توفر بعضها في الأسواق مما ادى إلى فقدان العديد منها في مواقع الشراء بسبب الطلب الكبير عليها.  بالمناسبة لمن لم يطلع على مراجعتنا فلقد قدمنا لكم مراجعة المعالج المركزي Intel Core i9-10900K ومراجعة المعالج المركزي Intel Core i5-10600K  لنختبرها ولنظهر لكم مستوى الاداء الخاص بها.

هذه المعالجات الجديدة القادمة ضمن إسم Comet Lake من الجيل العاشر اعتمدت على نفس دقة التصنيع السابقة ++14nm المحدثة وتعتبر خلف لعائلة معالجات Coffee Lake من الجيل التاسع, فلقد كان الهدف من هذه المعالجات هو دفع عدد الانوية للأعلى من جديد, فلم يسبق أن أطلقت Intel  بتاريخها معالجات مركزية ضمن فئة Mainstream بعدد 10 انوية..لكن اليوم الحقائق والوقائع على الأرض تقول أن عدد الصفعات التي تلقتها من AMD أجبرت Intel عن التنازل عن وهمها بأنها الأفضل من دون منازع.

البعض توقع رؤية تصميم جوهري أو مغاير في بنية المعمارية الجديدة ولكن تبين لاحقاً انها عبارة عن نفس التصميم الأساسي لمعمارية Skylake كما هو الحال من ناحية IPC, ليكون المختلف هو في إدراج تحسينات بسيطة من ناحية الترددات وكسر السرعة اليدوي…الخ.

بالعودة لخبرنا لهذا اليوم, يبدو أن Intel أجبرت بشكل أو بأخر على تقديم معالجات Core i5 بطريقتي تصنيع مختلفة! فلقد وصلنا أن هذه المعالجات القادمة لنا بـ 6 أنوية مثل Core i5 10400 أو Core i5-10600K وغيرهم من فئة Core i5 مصنوعة بطريقتين مختلفتين. ماذا يعني ذلك؟ يعني أن الإصدار الأول يحمل إسم Q0 والثاني يحمل إسم G1 وكل واحد منهم يختلف بطريقة تصنيع الرقاقة من الداخل.

فلقد تبين أن إصدار Q0 يعتمد على قالب نحيف يتضمن 10 انوية بالمجمل ولكن معطل منها 4 انوية لتستخدم في تلك المعالجات + ويعتمد على نفس ألية النقل الحراري المستخدمة مع أقوى معالجات Intel وهي STIM كما هو الحال مع معالج Core i9-10900K. بينما إصدار G1 فهو يعتمد على قالب يضم بداخله 6 أنوية فقط + مع استخدام ألية النقل الحراري التقليدية.

أيهما الأفضل؟ حسناً إن كنا نريد أن نتحدث عن العامل الحراري فسيكون الأمر لصالح إصدار Q0 حيث يتوقع أن تحصل على درجات حرارة أفضل مما قد يساعدك على تحسين قابلية كسر السرعة لإصدار K من فئة معالجات Core i5. بشكل عام اختيارك لهذا أو ذاك لن يقدم اختلاف جوهري بل اختلاف بسيط بينهما لا أكثر.

بالمحصلة سبب توجه Intel لهذه الخطوة قد يكون بسبب المشاكل الحاصلة في تصنيع معالجاتها المركزية بدقة 14nm, لأننا لو تحدثنا من ناحية التكلفة المالية فتصنيع قالب معالج بـ 6 أنوية أفضل كربحية من معالج مصنوع بقالب 10 أنوية مع تعطيل 4 منها لتصبح 6 انوية فاعلة, لذلك ربما كمية الإنتاج الغير كافية جعل Intel تتجه لهذه الخطوة.

هل تفكرون بشراء أي من معالجات الجيل العاشر الجديدة من Intel؟ خاصة بعد تصنيف معالج i9-10900K كأقوى معالج مركزي مخصص للالعاب؟

الوسوم

خالد ميمون

مدون جزائري. مستشار تقني في الاتصالات , مهتم بالتقنية المجتمع و الدين, يدون بشكل غير منتظم في مدونة البريد اليومي , ذو خبرة في مجالات : الاتصالات , الشبكات , الخوادم ,تصميم مواقع الانترنت الديناميكية و الحلول المخصصة, أنظمة لينيكس و البرامج مفتوحة المصدر.

مقالات ذات صلة

أترك تعليقا

إغلاق