آخر الأخبار

أحمد بن بيتور ما بين المجهر و الميزان

⭕👈 #بقلم_زكي_أيوب 🇩🇿🇩🇿

◀ أولا وجب توضيح نقطة مهمة اخوتي و هي ان البعض دوما يسقطون في فهم كل تحليل من زاوية سوء تقدير منهم لانه هنالك فرق مابين طرح استفسارات و اتهامات و مابين نقل خبر و تزكية رجل ومابين التحليل العام ووجهة نظري الخاصة الشخصية ..

❎ احمد بن بيتور و من كثرة طلبات المتابعين اقول اني من بين الكثيرين الذين اقترحوه مع شخصيات المرحلة المقبلة و لا زلت في اقتراحي اليوم و غدا بشرط تكون معه اسماء لها التجربة و الاتزان من امثال حمروش . زروال . الابراهيمي

❎ لما اقترح بن بيتور مع هاته الاسماء ليس بالضرورة ان ازكيه كرجل مترشح للانتخابات المقبلة لو اراد الترشح و قلت هنالك فرق بين اقتراحه مع اعضاء قائمة و بين دعمه كمترشح للرئاسة و لو فاز بها سيحكم بلد بحجم قارة .. و هنا عندي طبعا عدة تحفظات على السيد بن بيتور و هاته جملة من الاستفسارات و ليس

ت اتهامات و معلومة يرددها الكثير و لم يجد لها جواب سواء من المعني او ممن يروجون له كمرشح للانتخابات القادمة .

❎ لو نرجع للخلف اعوام لبداية ازمة العشرية السوداء بدأ الرجل يسطع نجمه و منذ عام 1992 وقت بداية الازمة تولى منصب مكلف بمهمة لدى رئاسة الجمهورية لحتى 1993 . و منذ 1993 تولى منصب وزير منتدب لحتى 1994
ومنذ 1994 تولى منصب وزير للطاقة لحتى 1996 . ومنذ 1998 تولى منصب وزير المالية لحتى 1999 . و مع تولي بوتفليقة الحكم تولى بن بيتور عام 1999 منصب رئيس الحكومة و استقال بعدها .. حلل و ناقش ..

❎ لم يتولى مناصب بعدها و كان كل نشاطه في قلب احزاب المعارضة و الحركات و الجمعيات و الملتقيات . عام 2013 ظهر بنشاط اخر مع عدد من الاسماء الفرنكفونية العلمانية – مع ان الرجل له ميول لجماعة الاخوان المسلمين – + متعاطف مع ثورات الربيع العربي + كانت له عدة اجتماعات مع اعضاء لمنظمات مثل اوتوبور و كانفاس و من يريد البحث عنهما سيعلم الكثير بحقيقة نشاطهم و اجنداتهم .

❎ مطلع عام 2014 تقرب اكثر من اعضاء حركة 8 ماي التي كانت ترفع شعارات اسقاط النظام انذاك تزامن مع موجات الربيع العربي – فهل كانت استقالته طبخة من قلب دهاليز النظام لهدف اختراق المعارضة ليكون مرشح بديل لو اندلعت ثورة شعبية وقتها – لان سيناريو خلافه مع بوتفليقة في اول حكومة و استقالته لم يتقبله الكثير لحد الساعة و الدليل انه اول و اخر من اشتغل مع بوتفليقة و قدم استقالته . اين هي لمسة اللوبي الفرنسي هنا ؟ هل لها علاقة ؟ الرجل منذ خروجه من الحكومة باشر نشاطه مع قيادات المعارضة انذاك لما كانت كل المعطيات الامنية تشير الى ان اجواء الربيع العربي تقترب من الشارع الجزائري

❎ وهل صدفة مثلا لو نجد انه من بين مؤسسي حركة مواطنة و اغلب رموزها هم من مؤسسي حركة بركات جوان 2014 ؟؟ و انسحابه من رئاسيات افريل 2014 ؟؟ و عدم ترشحه لانتخابات افريل 2019 – هل كان يعلم انها لن تجرى ام ان من يدعمه كان لديهم مرشح اخر ؟ و البارحة قال انه لن يترشح لانتخابات جويلية 2019 و هذا دليل انها لن تجرى في وقتها او ان من يسانده توافق على مرشح اوفر ؟ مع ان احتمالات تاجيلها واردة و بن بيتور لا يتكلم من فراغ .

❎ شهر جوان 2018 يتم تاسيس حركة مواطنة – المنبثقة على حركة بركات – و تم تعيين زبيدة عسول ناطقة للحركة . و تم اصدار بيان لرسالة تدعو بوتفليقة الى عدم الترشح لعهدة خامسة و الرسالة تم الامضاء عليها من طرف 14 شخصية من بينهم جيلالي سفيان رئيس حزب جيل جديد – الذي قال فيه سفير فرنسا السابق بالجزائر” ايمي ” انه رجل فرنسا المخلص بالجزائر و يشتغل حاليا مدير المخابرات الخارجية الفرنسية لمكافحة التجسس – مما جعل نائبه سفيان صخري ينسحب من حزب جيل جديد بسبب تصريحات السفير الفرنسي نحو جيلالي سفيان .. وأحمد بن بيتور رئيس الحكومة الأسبق . والكاتب ياسمينة خضرا . والمعارض والوزير الأسبق علي بنواري . والمحامي صالح دبوز – محامي الانفصالي كمال فخار – بالإضافة إلى زبيدة عسول. سعد بوعقبة . اميرة بوراوي . من جماعة بركات و الكادنات .

❎ الملاحظ ان بعض من هاته الاسماء يمتعضون من مؤسسة الجيش و يطالبون بحلول من خارج الدستور .. هؤلاء طالبوا بالقفز فوق الدستور و تشكيل حكومة تضمهم يقسمون الكعكة فيما بينهم مع المساوَمة بإسم الحراك على مصير الرئيس القادم و على اقتسام السلطة . و لما طالب الجيش بتفعيل الحلول من الدستور جن جنونهم و امتلكتهم هيستيريا من الغضب ! لان الصندوق عدوهم و هاجسهم الابدي

❎ و بما ان الجيش لم يعطهم الدبابة لركوبها و الذهاب فوقها الى قصر المورادية تم ركوب الحراك و اختراقه عبر قرصنة مطلب ” يتنحاو ڨاع ” و الذي يؤدي بنا الى فراغ السلطة و و فعلا خرجت اصواتهم ينادون بمجلس انتقالي و منهم من له خبرة و باع كبير و تجربة في المجالس الإنتقالية و خباياها كزبيدة عسول و مصطفى بوشاشي . ونعلم خطورة هكذا اجندات كما حدث في تونس قبل اعوام و في السودان قبل ايام . حيث سنجد انفسنا امام المرحلة الإنتقالية و فراغ السلطة ومنه تبدأ انتهاك حقوق الإنسان و الحريات و الأرواح بل و بلغت حد بداية التسعينات الى حد اغتيال رئيس جمهورية على المباشر – قانون الغابة – … ذلك ما يريدون بالتحديد سلطة متركزة في يد عصابة – قوى اخرى غير دستورية – لا في يد الشعب الذي يحميه الجيش فقط .. فما موقف بن بيتور من هكذا مطالب ؟

❎ اعيد التوضيح مرة اخرى اخوتي هنالك فرق بين اقتراح بن بيتور لقيادة مرحلة و معه اسماء لشخصيات وطنية و بين ترشيحه و دعمه و مساندته لانتخابه و حكم البلاد و العباد .. ارجو ان يجيب بن بيتور على هاته الاستفسارات التي يطرحها الكثير من المتابعين و جمعتها هنا في مقال و اعلم انها ستصله في القريب ان شاء الله .. و ان لم يجب بن بيتور ارجو ان نجد اجابات عند من كانو يروجون له كمرشح ليدعمونه في الانتخابات القادمة .. او عندي طلب بسيط للاخوة الصحافيين ان يطرحو على السيد بن بيتور هاته الاستفسارات وهم مشكورون مسبقا ..

#ملاحظة : من لا يفرق مابين طرح استفسارات و اتهامات فهو ليس معني بالتعليق .. رجاء اخوتي نريد النقاش الجاد المحترم لنستفيد جميعا بورك فيكم .

_____

💠 الرجاء النشر فضلا و ليس أمرا جزاكم الله كل خير .✔️

💠 أتمنى كلامي يصل لكل المتابعين في جميع الصفحات الوطنية .✔️

💠 حفظنا الله جيشا و شعبا و أرضا من كل سوء و رحم الله الشهداء🇩🇿🇩🇿

الوسوم

خالد ميمون

مدون جزائري. مستشار تقني في الاتصالات , مهتم بالتقنية المجتمع و الدين, يدون بشكل غير منتظم في مدونة البريد اليومي , ذو خبرة في مجالات : الاتصالات , الشبكات , الخوادم ,تصميم مواقع الانترنت الديناميكية و الحلول المخصصة, أنظمة لينيكس و البرامج مفتوحة المصدر.

مقالات ذات صلة

أترك تعليقا

إغلاق