تقنية

الاتحاد الأوروبي يفرض غرامة 1.49 مليار دولار على شركة جوجل لاحتكارها الإعلانات

فرضت لجنة الاتحاد الأوروبي غرامة على شركة جوجل قدرها 1.49 مليار دولار لخرقها قواعد مكافحة الاحتكار في الاتحاد الأوروبي، وتعتبر هذه هي المرة الثالثة التي يفرض فيها الاتحاد الأوروبي غرامة على شركة جوجل بعد أن تم تغريمها في عام 2017 بـ 2.42 مليار يورو و4.34 مليار يورو في العام الماضي.

ويقول الاتحاد الأوروبي هذه المرة أن شركة جوجل قد أساءت استخدام سيطرتها على السوق من خلال فرض عدد من الشروط التقييدية في العقود مع مواقع الأطراف الثالثة والتي منعت منافسي جوجل من وضع إعلاناتهم البحثية على هذه المواقع.


اعلان


Google

وحسبما قالت اللجنة، فإن هيمنة السوق، على هذا النحو، تعتبر غير قانونية بموجب قواعد مكافحة الاحتكار في الاتحاد الأوروبي. ومع ذلك، تتحمل الشركات المهيمنة مسؤولية خاصة بعدم إساءة استخدام مركزها القوي في السوق عن طريق تقييد المنافسة إما في السوق الذي تُهيمن فيه أو في الأسواق المنفصلة.

وردًا على ذلك، قالت شركة جوجل أنها ستقوم بإجراء تغييرات في الأشهر المقبلة استجابةً لمخاوف منظمي مكافحة الاحتكار في الاتحاد الأوروبي.

وقالت مارجريت فيستجر، المفوضة الأوروبية لشؤون المنافسة ومنع الاحتكار: “عززت جوجل هيمنتها في إعلانات البحث على الإنترنت وحمت نفسها من الضغوط التنافسية عن طريق فرض قيود تعاقدية غير تنافسية على مواقع الأطراف الثالثة”. وأضافت: “يعد ذلك غير قانوني بموجب لوائح منع الاحتكار التابعة للاتحاد الأوروبي”.

وقال كينت ووكر، نائب الرئيس الأول للشؤون العالمية وكبير المسئولين القانونيين في شركة جوجل: “لقد اتفقنا دائمًا على أن الأسواق الصحية والمزدهرة تصب في مصلحة الجميع، ولقد أجرينا بالفعل مجموعة واسعة من التغييرات على منتجاتنا لمعالجة مخاوف اللجنة. وخلال الأشهر المقبلة، سنقوم بإجراء المزيد من التحديثات لإعطاء رؤية أكثر للمنافسين في أوروبا”.

المصدر

اعلان

الوسوم

خالد ميمون

مدون جزائري. مستشار تقني في الاتصالات , مهتم بالتقنية المجتمع و الدين, يدون بشكل غير منتظم في مدونة البريد اليومي , ذو خبرة في مجالات : الاتصالات , الشبكات , الخوادم ,تصميم مواقع الانترنت الديناميكية و الحلول المخصصة, أنظمة لينيكس و البرامج مفتوحة المصدر.

مقالات ذات صلة

أترك تعليقا

إغلاق