وطني

بن قرينة يرد على مقري … طوينا خرق الدستور وتجاوزنا وضعا كنّا في غنى عنه

قال رئيس حركة البناء الوطني الإسلامية ان استدعاء رئيس الجمهورية للهيئة الناخبة اليوم، لرئاسيات أفريل 2019 ” نكون قد طوينا خرقا للدستور وأسسنا لمرحلة انتقالية وكرسنا وضعا استثنائيا للمؤسسات كنّا في غنى عنه”.

وفي كلمة نشرها على صفحته بالفايسبوك رد بن قرينة ضمنيا على اتهامات مقري بوقوف الحركة ضد مبادرة تأجيل الانتخابات، وأضاف متحدثا عن التأجيل ” وكان حاصلا لا محالة كسيناريو هو المفضل عند طرف في السلطة، والذي كما أبْلغتُم به في اجتماع مؤسساتكم انه كان محل نقاش وتبادل وجهات نظر منذ بداية شهر جويلية بالعام الماضي مع عدد من الفاعلين في الساحة الوطنية، وظهر على لسان احزاب سياسية بشهر أوت وشهر سبتمبر كبالون اختبار”.

وأشار بن قرينة الى ان “تكريسنا وانخراطنا في هكذا وضع نؤسس فيه بخروقات لاحقة قد تمس بأصل النظام الجمهوري” .

الوسوم

خالد ميمون

مدون جزائري. مستشار تقني في الاتصالات , مهتم بالتقنية المجتمع و الدين, يدون بشكل غير منتظم في مدونة البريد اليومي , ذو خبرة في مجالات : الاتصالات , الشبكات , الخوادم ,تصميم مواقع الانترنت الديناميكية و الحلول المخصصة, أنظمة لينيكس و البرامج مفتوحة المصدر.

مقالات ذات صلة

أترك تعليقا

إغلاق