تقنية

لعبة Bendy and The Ink Machine: الحقيقة المظلمة وراء الكارتون!

كيف لأفلام الكارتون أن تكون مرعبة؟ في لعبة Bendy and the Ink Machine ستكتشف أن الكارتون قد يكون قاتل وليس مرعباً فحسب!.

نحن أمام Bendy and the Ink Machine وهو اسم غريب للعبة لا تقل عنه غرابة. اللعبة من تطوير TheMeatly أو Joey Drew Studios Inc وهي رغم كونها لعبة حول شخصية كارتونية وأسلوب رسومها كذلك مستوحى من الرسوم المتحركة لفترة الثلاثينيات إلا أنها لعبة أشبه بألعاب Survival Horror مسلسلة على شكل حلقات و Chapters.

صدرت اللعبة أولاً في فبراير 2017 بالجزء الأول من أصل خمسة Chapters وإصدارها كاملة بالأجزاء كلها في أكتوبر 2018 الماضي.

Bendy and the Ink Machine TheMeatly

إذاً من هو Bendy وما هي قصة الـ Ink Machine وكيف للعبة برسوم كارتونية أن تكون من نوع Action Horror؟

القصة:

اللعبة تتبع قصة Henry Stein وهو فنان رسوم متحركة متقاعد، يعود لاستوديو الرسوم المتحركة الذي كان يعمل به سابقاً بناءًا على دعوة من مديره السابق Joey Drew ليفاجأ أن الاستوديو لا يوجد به أحد من العاملين، ما عدا الشخصيات الكارتونية التي نبضت فيها الحياة عن طريق ماكينة الحبر وتثير الرعب في أرجاء المكان.

شخصية Joey هي من أتت بالـ Ink Machine للاستوديو ومنذ ذاك الحين وهناك ظواهر غريبة تحدث حولها. يصف العاملون Joey بأنه “رجل الأفكار ولكن بلا شيء آخر”. كان الموظفون في الاستوديو يرون أن Joey رجل غير أخلاقي في مجال العمل حيث أنه يتطلب دائماً الكمال من موظفيه، بدون الالتفات لظروف العمل أو حال العاملين لديه.

bendy

ستتعرف على كل هذه التفاصيل وأكثر من خلال تسجيلات للعاملين في الاستوديو من الرسامين أو العامل الذي أشرف على صناعة الـ Ink Machine وحتى عامل النظافة يوضحون فيها ما يشعرون به من ضغط متزايد في العمل وكيف أن Joey يسيء معاملتهم مما كان يزيد من المشاعر السلبية في بيئة العمل حيث كانت تتملكه رغبة ملحة بجعل كل ما هو مستحيل ممكناً بأي طريقة مهما كانت. لم يكن Joey يهتم إلا بنجاحاته الشخصية على حساب الجميع وأحلامهم وطموحاتهم.

عند وصولك للاستوديو لن تجد أي أثر للعاملين إلا في هذه التسجيلات الصوتية وفي رحلتك الاستكشافية ستعرف المزيد عما حدث لهم وللشخصيات الكارتونية.

ستكون شخصية Bendy وهو الشخصية الرئيسية وجالب الحظ للاستوديو هو العامل والعدو الأساسي في كل أجزاء اللعبة ولكن ستجد أنه يتميز بأشياء تختلف عن غيره من الشخصيات التي تواجهها في لعبة Bendy and the Ink Machine لأسباب ستكتشفها لاحقاً.

الحملة الدعائية:

الحملة التشويقية للعبة كانت مختلفة وتحمل سمات اللعبة أيضاً من حيث أنها كانت عبارة عن أفلام كارتون قصيرة من بطولة Bendy.

جاءت الحملة على شكل 3 فيديوهات قصيرة تم رفعها على قناة Youtube الخاصة بـ Joey Drew Animations وهو اسم استوديو الرسوم المتحركة في اللعبة:

بالإضافة لبعض الـ Mods الأخرى التي جاءت كـ Crossover مع لعبة Hello Neighbor حيث يظهر فيها Bendy في دور شخصية الجار الشرير في اللعبة وهو باسم Hello Bendy.

أسلوب اللعب والجيمبلاي:

كما ذكرنا سابقاً لعبة Bendy and the Ink Machine من نوع Action Horror وتأتي بمنظور اللاعب الأول، وتستخدم اللعبة مزيجاً من الألغاز واكتشاف البيئة من حولك مع بعض جوانب القتال خلال رحلة Henry داخل Joey Drew Studios.

أفعال وتحركات شخصيتك محدودة مثل الركض والقفز والتلويح بالفأس. كما تحوي اللعبة على بعض الـ Items التي سينبغي عليك إيجادها للتقدم في اللعببة أو استعادة نقاطا HP مثل معلبات الـ Bacon و الشوربة. يمكن لـ Henry الاستعانة بـ Miracle Stations ليستعيد نقاط صحته ويبتعد عن أنظار أعدائه ويمكن دوماً الاستعانة بأحد التماثيل على شكل Bendy للعودة لـ Checkpoint ليتخلص ويبتعد عن أنظار الحبر الذي يحاول السيطرة والاستحواذ عليه أيضاً.

القتال في اللعبة يتمحور في الغالب على حركات Melee بأسلحة مختلفة كالفأس أو أحد المواسير، وأثناء قتالك ستواجه أعداد مخنتلفة من الأعداء يمتاز كل منهم بصفات تمنحه نقاط قوة وضعف ومناعة لبعض أنواع الهجمات مما يجعلك تفكر دوماً في أحد اختيارين إما البقاء بعيداً أو الهجوم في الوقت المناسب. وعلى الرغم من أن القتال لا يتعدى ما ذكرناه إلا أنه لن يشعرك بالملل فالأسلحة هي أدوات أيضاً ستسخدمها لأغراض متعددة داخل اللعبة، والمؤثرات لكل ضربة تقوم بها تختلف بحسب السلاح والعدو مما يجعل كل ضربة مميزة.

Bendy and the ink machine

يتم تعويض قلة التنويع في القتال بألغاز كثيرة ومختلفة ستبقيك منشغلاً لوقت طويل من كل جزء من اللعبة، كما أن اللعبة تربطها بالقصة التي تتكشف لك تدريجياً بشكل ممتاز.

يتمحور أيلوب اللعب بشكل عام حول بحثك داخل عالم Bendy and the Ink Machine حيث ستجد العديد من التسجيلات الصوتية للعاملين سيتوجب عليك الاستماع لها لمعرفة تفاصيل القصة وتحديداً الجانب المتعلق بمصير العاملين في الاستوديو، بشكل يشبه لعبة Bioshock إلى حد ما أو أشرطة التسجيل التي تجمعها في لعبة MGS TTP، بعض هذه التسجيلات تتطلب مجهوداً أكبر في البحث والاستكشاف حتى تستطيع الوصول للأماكن المخفية التي توجد فيها هذه الأشرطة.

تصميم الرسوم والأصوات:

TheMeatly Bendy and the Ink Machine Joey Drew

اختيار تصميم رسوم اللعبة بالكامل لتكون مستوحاة من الأفلام الكارتونية القديمة لفترة الثلاثينيات أو الأربعينيات هو فكرة رائعة وقدمت اللعبة بشكل أفضل، ربما الجانب السلبي الوحيد في الرسوم هو عند تحول بعضها لنسخة أكثر واقعية من حيث أنها وحوش ثلاثية الأبعادة منغمسة في الحبر الأسود، عندها فقط ستشعر أن هناك عامل دخيل على أسلوب الرسوم في اللعبة. وربما كان هذا الأمر مقصوداً لبيان أن الوحوش هي شيء دخيل على عالم اللعبة، فإن كان كذلك فقد أدى غرضه بكفاءة.

بالطبع لن ترى مؤثرات مبهرة كما هو الأمر في ألعاب Triple A فالأمر لا مكان له في سير أحداث اللعبة ولن يفيدها بأي شكل يمكن تخيله.

كل ما ستراه من ألوان في رسوم اللعبة هي الأسود ولون يميل للإصفرار أو البني هو لون الورق يمثلان ألوان أفلام الكارتون في الثلاثينيات، وعلينا أن نذكر أن المطور أبدع في صناعة عالم كامل بالاستعانة بهذين اللونين . فبرغم ذلك كل أداة ومشهد وشخصية في اللعبة واضحة تماماً من أول وهلة وذلك بسبب جودة الرسوم المقدمة التي تليق بالفعل بستوديو يعمل طوال تاريخه على الأفلام الكارتونية فكل جزء في اللعبة يبدو مرسوماً باليد.

Bendy and the Ink Machine TheMeatly

معظم الشخصيات قي اللعبة تبدو أشبه بشخصيات كارتونية أخرى مثل Boris الذي يبدو كأخ Goofy التوأم من Disney، مما يعطيك إيحاء أن اللعبة من الصعب أن تنجح في إيصال مشاعر الرعب والخوف لك ولكن هذا غير صحيح، فعلى الرغم أن اللعبة ليست مخيفة بالمعنى التقليدي فعلى أي حال نحن أمام شخصيات كارتونية داخل لعبة فيديو إلا أن Bendy and The Ink Machine لها لحظاتها التي يمكنها أن تشد أعصابك وتصيبك بالتوتر ولو للحظات قليلة بفضل غرابة بعض المشاهدة وبعض الـ Jump scares هنا وهناك.

المؤثرات الصوتية أيضاً والموسيقى المستوحاة من نفس الفترة تساعد على الانغماس في عالم Bendy and the Ink Machine لتجعلك تشعر أنك بالفعل داخل أحد أفلام الكارتون ولكنه فيلم كارتوني مرعب وليس للأطفال إطلاقاً. والأداء الصوتي في تسجيلات العاملين ممتاز ويظهر روح وشخصية كل منهم بشكل جيد.

الخلاصة:

لعبة Bendy and the Ink Machine بشكل عام تقدم تجربة فريدة، فبالرغم أنها لن تكون في قوائم أفضل ألعاب الرعب على الإطلاق إلا أن فكرة واختيار عمل لعبة رعب مع Style أفلام الكارتون هي بالتأكيد فكرة تستحق التقدير، خاصة عند تنفيذها بشكل متميز كما قدمها المطور TheMeatly فالاهتمام بالتفاصيل مبهر والرسوم رائعة وأسلوب اللعب رغم قلة ما يحويه من عوامل إلا أن به ما يكفي ليجعل اللاعب مستمتع ويستمر في اكتشاف مصير ستوديو أفلام الكارتون ذاك.

قصة اللعبة رائعة ومختلفة وهي على الرغم مما يبدو من بساطة تصميم اللعبة إلا أن لها تلميحات كثيرة معاصرة وعند البحث ستجد أنها مستوحاة كذلك من عدة أساطير قديمة جميعها ممزوجة لعمل فكرة أصلية من كل النواحي على شكل لعبة فيديو.

اللعبة تنقسم إلى 5 أجزاء أو Chapters تتراوح مدة كل منها من نصف ساعة إلى ساعة كاملة، لذا إن كنت ممن يحبون اللعب على فترات قصيرة فستقدم لك Bendy and The Ink Machine جرعة مكثفة من المتعة في هذه الفترة القصيرة. اللعبة تصدر على جميع المنصات PC و Xbox One و Nintendo Switch وبما أنها لعبة ذات أقسام قصيرة نسبية فهي في وضعها الأمثل على الـ Nintendo Switch حيث يمكنك لعب أحد أجزاء القصة أثناء تنقلك في المواصلات أو حتى قبل النوم.

ما رأيك بفكرة لعبة Bendy and the Ink Machine وهل يمكنك أن تلعب هذا النوع من الألعاب؟
الوسوم

خالد ميمون

مدون جزائري. مستشار تقني في الاتصالات , مهتم بالتقنية المجتمع و الدين, يدون بشكل غير منتظم في مدونة البريد اليومي , ذو خبرة في مجالات : الاتصالات , الشبكات , الخوادم ,تصميم مواقع الانترنت الديناميكية و الحلول المخصصة, أنظمة لينيكس و البرامج مفتوحة المصدر.

مقالات ذات صلة

أترك تعليقا

إغلاق