دولي

ليبرمان يستقيل وحزبه ينسحب من الحكومة بسبب الخلاف مع نتنياهو

دام برس :

أعلن وزير الدفاع الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان اليوم الأربعاء استقالته من منصبه وانسحاب حزبه من الحكومة، داعيا إلى إجراء انتخابات برلمانية مبكرة في البلاد.
وأوضح ليبرمان في تصريحات له في ختام جلسة مغلقة مع أعضاء حزبه “إسرائيل بيتنا”، أنه اتخذ هذا القرار بسبب خلافات مع رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، كان آخرها حول وقف إطلاق النار مع الفصائل الفلسطينية في قطاع غزة.
وفي تسويغ الأسباب التي دفعته إلى الاستقالة، قال ليبرمان خلال مؤتمر صحفي تلى اجتماع الحزب، إن إدخال 15 مليون دولار إلى قطاع غزة خلافا لرغبته كوزير الأمن، ولكن بتعليمات خطية من رئيس الحكومة، كما أنه كان ضد التريث في إخلاء التجمع السكاني البدوي الخان الأحمر، ولكن نتنياهو أصر على عدم إخلاء ذلك التجمع السكاني.
وذكر ليبرمان أن عدد الصواريخ التي أطلقتها حماس باتجاه إسرائيل كان نحو 500 صاروخ، ولكن الرد الإسرائيلي لم يكن مناسبا ومتناسقا مع هذا الخطر، وهو لم يكن وفقا لرؤيته، وإنما لرؤية رئيس الحكومة.
ووصف ليبرمان قرار وقف إطلاق النار بأنه “خضوع للإرهاب”.
ودعا ليبرمان كافة عناصر الائتلاف لحكومي الحالي إلى التنسيق فيما بينهم لتحديد موعد انتخابات مبكرة، يكون أقرب موعد ممكن مقبول للجميع.  
وفي انتظار مصير الحكومة، تنتقل حقيبة وزير الدفاع بعد استقالة ليبرمان إلى نتنياهو، حسبما نقلت مراسلتنا عن مصدر في حزب الليكود.

الوسوم

خالد ميمون

مدون جزائري. مستشار تقني في الاتصالات , مهتم بالتقنية المجتمع و الدين, يدون بشكل غير منتظم في مدونة البريد اليومي , ذو خبرة في مجالات : الاتصالات , الشبكات , الخوادم ,تصميم مواقع الانترنت الديناميكية و الحلول المخصصة, أنظمة لينيكس و البرامج مفتوحة المصدر.

مقالات ذات صلة

أترك تعليقا

إغلاق