دولي

ألمانيا تزيل التمثال الذهبي لأردوغان من مدينة فيسبادن الذي أثار جدلاً واسعاً في البلاد

 دام برس :

أزالت السلطات المحلية في مدينة فيسبادن الألمانية، التمثال الذهبي للرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الذي أثار جدلا واسعا في البلاد.
وتسبب التمثال، البالغ طوله 4 أمتار، بعدم ارتياح سكان المدينة الواقعة غربي البلاد.
وأوضح منتقدون أن “التماثيل عادة تكرم رموزا قدمت خدمات جليلة للبشرية، ولا تحتفي برئيس سجن الآلاف من الأشخاص وأطلق تصريحات مناوئة للديمقرطيات الغربية حتى يستميل أنصاره بنهج شعبوي”، في إشارة للرئيس أردوغان.
وقالت وسائل إعلام ألمانية إن فرقة إطفاء قامت بإزالة التمثال وحملته على شاحنة إلى مكان لم يتم الإعلان عنه.
ونُصب التمثال في إطار مهرجان “فيسبادن بينالي” المعروف بطابعة الاستفزازي من خلال الفن، والذي يقام في مدينة فيسبادن في الفترة الممتدة من 23 أغسطس إلى 2 سبتمبر تحت شعار “أخبار سيئة”.

الوسوم

خالد ميمون

مدون جزائري. مستشار تقني في الاتصالات , مهتم بالتقنية المجتمع و الدين, يدون بشكل غير منتظم في مدونة البريد اليومي , ذو خبرة في مجالات : الاتصالات , الشبكات , الخوادم ,تصميم مواقع الانترنت الديناميكية و الحلول المخصصة, أنظمة لينيكس و البرامج مفتوحة المصدر.

مقالات ذات صلة

أترك تعليقا

إغلاق