تقنية

متصفحا Chrome و Firefox يكبحا جماح ذاكرة المواقع

chrome و Firefox

chrome و Firefoxجميعنا نعلم بأننا أصبحنا في عصر تكون فيه الرامات 16GB قليلة و ضيقة على حواسيبنا المحمولة هذه الأيام و لذلك فإن هنالك اخبار جيدة حيث أن متصفحا Chrome و Firefox يعملان على تخفيض كمية المحفوظات و الذاكرة و المصادر الأخرى التي يستخدمهما هذان المتصفحان

ربما لاحظت سابقاً بأن هذين المتصفحين و غيرهم من المتصفحات أصبحوا يشكلون عبأً مرهقاً متزايداً على هاتفك الذكي أو حاسوبك المحمول حيث أن مواقع و صفحات الويب أصبحت أكبر من ذي قبل كما أن المتصفحات و بخاصة متصفحا Chrome و Firefox  قد أصبح لديهما ميزات ضخمة و التي تجعلهم أقرب لنظام تشغيل كامل من كونهما مجرد قارئا مستندات

فعلا سبيل المثال فإن مستند جوجل او المقال الذي أكتبه الآن يستخدم 218MB من ذاكرة الرامات لدي لذلك لا تتسائل فيما إذا كانت حتى ذاكرة  16GB  الموجودة على حاسوبك المحمول بدأت تصبح قليلة و غير كافية

إذا فما هو الذي تغيّر ؟ إن إصدار Chrome 68 الذي وصل منذ عدة أيام قد تم تدعيمه و إضافة ميزة جديدة له تدعى  Page Lifecycle interface  و التي ستسمح للمتصفح بالقيام بتوقيف بعض المواقع و الصفحات الغير نشطة بشكل مؤقت و برشاقة تامة و من ثم إعادتهم عندما تحتاج إليهم مرة أخرى .و هذا ما أكده مبرمج متصفح كروم Philip Walton حيث قال “إنها / أي هذه الميزة / تسمح للمتصفحات بأن تقوم بشكل أفضل بتحسين موارد النظام بقوة و الذي سيفيد في نهاية المطاف جميع متصفحي الويب”

كما أن Firefox لديها أيضاً مشروع يدعى Fission MemShrink صمم خصيصاً لتخفيض 7MB من كل مئة عملية حوسبة أو أكثر يستخدمها المتصفح لإظهار و رسم صفحة و موقع الويب على شاشتك  و يعتبر هذا المشروع جزءاً من برنامج أوسع لإعطاء مواقع الويب استجابة أسرع على المتصفح

إن ذاكرة الحاسوب و قوة المعالجة و مساحة تخزين البيانات كانوا موارد نادرة منذ ميلاد هذه الصناعة . لذلك فإن كل خطوة صغيرة لتحريرهم تعتبر مهمة لعدة أسباب فأحدها أن هذه الخطوة ربما ستسمح لك بتشغيل تطبيقات أكثر أو ستحصل على أداء أفضل لتشغيل تطبيق مهم . و السبب الآخر لأهمية هذا الأمر هو أن هذه الخطوة ستسمح لحاسوبك الشخصي أو جهازك اللوحي أو هاتفك الذكي بأن يقوم بتقليل استخدام طاقة البطارية و الحفاظ عليها لوقت أطول

إن مشروع ميزة Fission Memshrink قد تم تصميمه لتقليل استخدام الذاكرة لكن ربما يكون هذا مجرد أمنية حيث ان Firefox سيستخدم و يقوم بالمزيد من العمليات. إلا أن هذه العمليات ستقوم بإظهار تحسينات في الحماية و الأداء و التي ستقوم بطريقة أخرى بالتهام جزء أكبر من الذاكرة أي و كأن firefox  تقول لنا بأنه من غير المنصف أن ترى الكأس نصف ممتلئ هنا

” إن مشروع Fission Memshrink سوف يؤدي إلى مزيد من الاستجابة  و نتوقع أيضاً فوائد للحماية من خلال عزل أكبر لمحتويات ويب مختلفة ” هذا ما قالته Mozilla  في تصريح”

إن ميزة Page Lifecycle تتبنى استراتيجية من الهواتف النقالة الذين يملكون نظام تشغيل أساسي عدواني أو هجومي ضد التطبيقات للحفاظ على الموارد و حماية حياة البطارية و طاقتها . ففي حال كان هنالك تطبيق ما غير نشط فإنه سيتم إيقافه بشكل مؤقت لصالح النظام. لكن ميزة Page Lifecycle سيتم تطبيقها أيضاً على تطبيقات الويب التدريجية او التقدمية PWAs و التي تبدو مشابهة للتطبيقات الأصلية على الهاتف الذكي ولكن سيتم تشغيل قاعدة المتصفح بشكل أفضل . و هذا يعني بأنه سيكون هنالك تكامل أكبر مع الهواتف الذكية بالإضافة إلى أداء أفضل

” إن PWAs تستطيع استخدام واجهات برمجة التطبيقات ذات page Lifecycle الجديدة للحفاظ على الحالة كالتطبيقات الأصلية أو التطبيقات الأم ” هذا ما قام Alex Russell المبرمج الأول ل Chrome  بنشره على تويتر

بالنهاية فهل ترى هذا الأمر كان ضرورياً أم أنك لم تصادف يوماً بأن أصبح أحد متصفحيك Chrome و Firefox عبءً على جهازك ؟ على أية حال فإنك ربما لن تلاحظ الفرق من خلال الاستخدام الاعتيادي للمتصفحان و إنما سيظهر ذلك  عندما تقوم بالعمل على الكثير من المواقع في تفس الوقت  . شاركنا بآرائك من خلال التعليقات
الوسوم

خالد ميمون

مدون جزائري. مستشار تقني في الاتصالات , مهتم بالتقنية المجتمع و الدين, يدون بشكل غير منتظم في مدونة البريد اليومي , ذو خبرة في مجالات : الاتصالات , الشبكات , الخوادم ,تصميم مواقع الانترنت الديناميكية و الحلول المخصصة, أنظمة لينيكس و البرامج مفتوحة المصدر.

مقالات ذات صلة

أترك تعليقا

إغلاق