تقنية

دعوي قضائية ضد أبل في كندا بسبب ظهور خدوش على ساعتها الذكية

قام رجل كندي بمقاضاة شركة أبل بسبب ظهور خدوش على ساعة أبل الخاصة به والمصنوعة من السيراميك، حيث أدعي ان هذا كان نتيجة لخلل في التصميم. كما اتهم الرجل الشركة بنشرها إعلانات زائفة، حيث أن الشركة قامت بتسويق ساعة أبل الذكية على أنها مقاومة للخدوش.

وذكرت تقارير iPhone in Canada ان Dean Lubaki البالغ من عمره 21 عامًا والذي قام بشراء ساعة أبل الذكية إصدار Series 3 + Cellular 42 ملم المصنعة من السيراميك مع حلقات الميلانو في العام الماضي، قام بتقديم دعوى قضائية ضد شركة أبل، حيث أدعي أن حزام الساعة الذي اختاره تسبب في حدوث خدوش على الساعة، نظرًا لأن ظهره مغناطيسي.


اعلان



وأضاف Lubaki انه حاول بالفعل الحصول على بديل من متجر أبل المحلي، إلا انه تم رفض طلبه على الرغم من أنه قام أيضًا بشراء تأمين +AppleCare.

يبدو ان شركة أبل لديها بيانات متناقضة على موقعها على الإنترنت عن الجيل الثالث من ساعتها الذكية، حيث تدّعي أبل أن الساعة مقاومة للخدش، ولكن توضح الشركة أيضًا في صفحة المنتج أن الساعة لديها “تشطيب نهائي” لن يتعرض للخدش أو التشويه، فبهذا لم توضح الشركة أي جزء من الساعة المذكورة مقاومًا للخدش.

وبالإضافة إلى ذلك، تبيع شركة أبل حلقات من الميلانو والتي قد تضر الساعة نظرًا لوجود طبقة إضافية من الكربون الشبيه بالألماس (DLC) بها، وفقًا لما قاله Lubaki لموقع 9to5Mac.

ومنذ ذلك الحين، تواصلت شركة أبل مع Lubaki وعرضت عليه استبدال ساعة أبل الخاصة به بواحدة أخري، إلا انه رفض وفضل متابعة طلب المحكمة الخاص به بدلاً من ذلك.

المصدر


الوسوم

خالد ميمون

مدون جزائري. مستشار تقني في الاتصالات , مهتم بالتقنية المجتمع و الدين, يدون بشكل غير منتظم في مدونة البريد اليومي , ذو خبرة في مجالات : الاتصالات , الشبكات , الخوادم ,تصميم مواقع الانترنت الديناميكية و الحلول المخصصة, أنظمة لينيكس و البرامج مفتوحة المصدر.

مقالات ذات صلة

أترك تعليقا

إغلاق