تقنية

عملاق التبريد المائي NZXT يعلن Kraken X72 و Kraken M22

تفخر شركة NZXT، أحد عمالقة الكيسات والتبريد المائي، بسلسلة مبردات Kraken التي تمتاز بأدائها الفائق. بالرغم من بنائها على طراز مضخات Asetek كما هو الحال مع منافسيها. وأما الآن، تخطط NZXT إلى تحقيق أقصى استفادة ممكنة من التصميم الناجح. لذا، أعلنت عن مبردين جديدين على وشك الانضمام لعائلة Kraken . وهما Kraken X72 و Kraken M22 .

الأخ الأكبر: Kraken X72

يعد الـ Kraken X72 سابقة من NZXT. فهو أول مبرد يتم صنعه بحجم 360مم. ربما كان هذا ردا على آخر اصدارات منافسها الأشرس Corsair Hydro H150i الذي يأتي بنفس الحجم.

NZXT Kraken X72
NZXT Kraken X72

لم تدخر NZXT مجهودا فيما يتعلق بهذا المبرد. فهو مزود بثلاث مراوح من موديل Aer P المخصصة للرادياتير. يحتوي على متحكمات لسرعة المراوح والمضخة. متيحا للمستخدم كامل الحرية في تحديد طريقة آداء المبرد حسب طبيعة الاستخدام ودرجات الحرارة. بالإضافة إلى إضاءة RGB المتوافقة مع نظام إضاء HUE الخاص بالشركة. ويمكن ايضا التحكم بالإضاءة من اللوحة الأم كما هو معتاد.

يتوقع أن يكون الـ Kraken X72 جوهرة NZXT الجديدة وأن يتربع على عرش مبردات الAIO – All In One بعد ازاحة أخيه الأصغر Kraken X62.

NZXT Kraken M22

الأخ الأصغر: Kraken M22

يعد الـ Kraken M22 إضافة لا بأس بها حيث لم يكن هناك ما يشغل منطقة المبردات ذات حجم 120mm من الجيل الجديد لعائلة Kraken. ولكن ربما ليس مرحبا به بحرارة حيث أنه يمكنك مقابل عشر دولارات أكثر فقط أن تحصل على مبرد أكبر مثل الـ Corsair H100i v2.

NZXT Kraken M22

بالإضافة الى أنه كحال مبردات الM Series، تم تجريده من بعض التحكمات مثل التحكم في سرعة المضخة والمروحة. ولكن ما زال يستطيع تقديم المعلومات حول تردد ودرجة حرارة المعالج وما إلى ذلك. فهل سيقوم أداء المعالج الصغير بتبرير سعره؟ هذا شئ لن نعرفه حتى تظهر المراجعات.

يتوفر المبردان الجديدان في الخامس عشر من مارس ويأتيان بسعر 100 دولار للـ Kraken M22 و200 دولار للـ Kraken X72.

الوسوم

خالد ميمون

مدون جزائري. مستشار تقني في الاتصالات , مهتم بالتقنية المجتمع و الدين, يدون بشكل غير منتظم في مدونة البريد اليومي , ذو خبرة في مجالات : الاتصالات , الشبكات , الخوادم ,تصميم مواقع الانترنت الديناميكية و الحلول المخصصة, أنظمة لينيكس و البرامج مفتوحة المصدر.

مقالات ذات صلة

أترك تعليقا

إغلاق