تقنية

ماذا قدمت ASUS مع نظارة الواقع الافتراضي الجديدة HC102 WMR؟

قد تستغرب أن هناك أكثر من 15 نظارة واقع افتراضي في الأسواق وليس كما يشاع ان هناك فقط نظارتين التي قدمتها HTC او Oculus. شركة ASUS التي دخلت في كل مجال أبت إلا أن تدخل في عالم الواقع الافتراضي من خلال الكشف عن نظارتها الجديدة Windows Mixed Reality Headset HC102. تصميمها المبتكر والفريد، الذي يتميز بنمط جميل ثلاثي الأبعاد وبنية مريحة متزنة الوزن مصنوعة من مواد عالية الجودة مع وسادة مضادة للجراثيم، يعني أنها ليست أنيقة فحسب بل أيضا مريحة ورائعة للغاية للاستخدام لفترات طويلة.

على خلاف النظارات الأخرى، فإن HC102 WMR لا تحتاج إلى استشعارات خارجية، مما يجعل التهجيز الأولي سهل للغاية, حيث سيكون المستخدمون جاهزون للعب في أقل من عشر دقائق. علاوة على ذلك، النظارة تدعم ما يزيد عن ألفي تطبيق ويندوز وأكثر من ألفي لعبة Steam VR ، بالتالي يمكن للمستخدمين من مشاهدة مقاطع فيديو بـ360 درجة، لعب الألعاب أو إجراء مشاريع مدرسية أو أعمال مهمة. والأهم، أن النظارة متوافقة أيضا مع مجموعة واسعة من الحواسب ذات السعر المعقول.

التصميم المستقبلي والجميل لـASUS Windows Mixed Reality Headset HC102 بواسطة تجربة Windows Mixed Reality ، التي تجمع تشويق الواقع الافتراضي مع الإحساس الاستثنائي للوجود، يقدم تجارب استخدام مميزة فعلا. مصمموا ASUS استخدموا هذا الإلهام في التصميم من التقنية المستخدمة عادة لإنشاء معمارية رقمية وإنتاج نمط من مئات المضلعات ثلاثية الأبعاد، مما نتج عن أسلوب جديد ثوري، عصري وفريد في تصميمها. اللمسة النهائية للنظارة كانت بأثر لوني متدرج، مما يحافظ على أناقة المستخدمين أيا كان العالم الذي يستكشفونه.

نظارة الواقع الافتراضي ASUS Windows Mixed Reality Headset HC102 تمتلك تصميم مريح وسهل الاستخدام، مما يسمح للمستخدمين بالانتقال بين العوالم الحقيقية والافتراضية خلال ثوان. يمكن للمستخدمين ببساطة من رفع النظارة ، وإعادتها للأسفل من أجل انغماس فوري في العالم الافتراضي ثانية.

البنية المريحة ذات وزن المتوازن لسماعة الرأس ASUS Windows Mixed Reality Headset HC102 تسمح بفترات طويلة من الاستكشاف في عوالم الواقع الافتراضي دون الازعاج منها وانت تضعها على رأسك. وزنها الفائق الخفة الذي لا يقل عن 400 غرام وتصميمها الخاص المتوازن يضع أغلبية الوزن على الجبهة ومؤخرة الجمجمة لتجربة استخدام أفضل. فهذا يرفع الضغط على الأنف والوجه، بالتالي لن يعاني المستخدمون من علامات النظارة على وجههم.

على عكس المنتجات المنافسة، لا حاجة إلى أدوات استشعار خارجية. بدلا من ذلك، كاميرات التتبع الأمامية مع تتبع بموضع ست درجات من حرية الحركة، و32 ضوء LED على كل وحدة تحكم يسمح لنظارة ASUS Windows Mixed Reality Headset HC102 بتحديد بيئة المستخدم وتتبع حركاتهم ووحدات التحكم بكل سلاسة.

النظارة تتضمن عدة استشعارات: أداة تحديد الاتجاه، مقياس التسريع ومقياس المغناطيس, الذي يحدد البيئة المحيطة بالمستخدم. وبفضل تصميمها الاستثنائي للتبع من الداخل للخارج، فإن العوالم المادية والافتراضية ستكون متزامنة على نحو مثالي، وخالية من التشوه أو الخمول. علاوة على ذلك, لا حاجة لأدوات استشعار خارجية، حيث حالما تقوم بالتجهيز الأولي الذي يتطلب أقل من عشر دقائق، سيكون من الممكن للمستخدمين ببساطة من التوصيل والتشغيل. هذا يعني أيضا أن المستخدمين ليسوا مقيدين بمكتبهم، كرسيهم أو حتى غرفتهم. يمكنهم الاستمتاع بتجربة واقع معزز جذابة أينما يتوجه إليه جهازهم المحمول.

ماذا عن المواصفات التقنية؟

نظارة الواقع الافتراضي ASUS Windows Mixed Reality Headset HC102 تقدم بصريات عالية الجودة ، فهي تعرض لنا دقة 3K (2880 x 1440) ومعدل تحديث يصل إلى 90Hz. الدقة المذهلة تسمح للمستخدمين بالاستمتاع بتفاعل مذهل وتجربة واقع معزز غامرة فعلا. نوعية الشاشة هي LCD بينما عدد البكسلات لكل بوصة يصل إلى 706PPI, تاتي بمنفذ HDMI و USB 3.0 type A.

ماذا عن السعر؟ السعر المحدد من ASUS هو 430 دولار لهذه النظارة الجديدة…ما رأيكم بها؟ هل يمكن أن تفضلها على نظارة HTC أو Oculus؟ شاركونا الأن

الوسوم

خالد ميمون

مدون جزائري. مستشار تقني في الاتصالات , مهتم بالتقنية المجتمع و الدين, يدون بشكل غير منتظم في مدونة البريد اليومي , ذو خبرة في مجالات : الاتصالات , الشبكات , الخوادم ,تصميم مواقع الانترنت الديناميكية و الحلول المخصصة, أنظمة لينيكس و البرامج مفتوحة المصدر.

مقالات ذات صلة

أترك تعليقا

إغلاق