محلي

شجار بين “حراقة” أفارقة حول شقة ينتهي بجريمة قتل مروّعة

10 سنوات سجنا للجاني بالعاصمة

شجار بين “حراقة” أفارقة حول شقة ينتهي بجريمة قتل مروّعة

أقدم رعية افرقي من جنسية مالية على إزهاق روح رعية أخر من جنسية كامرونية، داخل ورشة بناء كانا يعملان بها بعد خلاف نشب بينهما تحول لاحقا إلى شجار وانتهى بموت الرعية الثاني متأثرا بجراحه، التي خلفتها طعنات سكين تلقاها على مستوى الكتف.

الجريمة التي عالجتها محكمة الجنايات الابتدائية بمحكمة الدار البيضاء في العاصمة، كلفت المتهم عقوبة 10 سنوات سجنا نافذا بعد المداولات القانونية والذي كان مهددا بعقوبة المؤبد ،عن تهمة القتل العمدي والإقامة غير الشرعية والتصريح الكاذب، حيث استمع القاضي للمتهم أول أمس فيما يخص الوقائع التي انطلقت من نداء تلقته فصيلة الدرك الوطني لدالي براهيم، بخصوص جريمة قتل كانت احد الشقق مستأجرة من قبل رعايا أفارقة مسرحا لها.

وخلال التنقل لمكان الحادث تم فتح تحقيق لمعرفة ملابساته واتضح أن الجاني شريك الضحية في السكن وكانا على خلاف دائم حول ملكيتهما للشقة، الأمر الذي أدى بالمتهم إلى توجيه طعنة له على مستوى الكتف كانت سببا لوفاته حسب تقرير الطب الشرعي، ثم فر بعد تنفيذ جريمته  إلى وجهة مجهولة، ومراوغة المصالح الإدارية باستعماله هوية مزورة مدعيا انه من جنسية كامرونية، حيث استطاعت الأجهزة الأمنية توقيفه استنادا إلى فحص سجل المكالمات التي كان يجريها مع صديق له بوهران لمطالبته بتسليمه مبلغا ماليا، وتم توقيفه هناك قبل تمديد الاختصاص الإقليمي لمحكمة الدار البيضاء.

الوسوم

خالد ميمون

مدون جزائري. مستشار تقني في الاتصالات , مهتم بالتقنية المجتمع و الدين, يدون بشكل غير منتظم في مدونة البريد اليومي , ذو خبرة في مجالات : الاتصالات , الشبكات , الخوادم ,تصميم مواقع الانترنت الديناميكية و الحلول المخصصة, أنظمة لينيكس و البرامج مفتوحة المصدر.

مقالات ذات صلة

أترك تعليقا

إغلاق