تقنية

خارطة عمل Toshiba تؤكد استعدادها لطرح قرص 14TB HDD بتقنية PMR من الجيل التاسع

قبل أكثر من شهر نشرنا خبراً عن نية Toshiba إطلاق قرص HDD بسعة 14TB معبأة بغاز الهيليوم في وقت ما من هذا العام, التقارير الجديدة تؤكد على أن الشركة قاب قوسين او ادنى من تدشين قرص HDD بسعة 14TB يعتمد على تقنية PMR من الجيل التاسع ليكون أول قرص في الأسواق بشكل 3.5mm مستخدماً تلك التقنية من الجيل التاسع.

قرص 1TB 2.5”/7 mm ذو الطبقة الفردية تم شحنه من Toshiba كقرص HDD مخصص للأجهزة المحمولة. ذلك القرص يأتي أيضاً مستند على تقنية أطباق تسجيل المغناطيسي العمودي PMR من الجيل التاسع المصنع من قبل Showa Denko K.K.’s (SDK) ,والتي لم تستخدم أبداً لأي منتجات من قبل أي أن Toshiba هي أول من يستخدمها. الميزة الرئيسية للجيل الجديد هي زيادة الكثافة المساحية، التي تتيح للشركة المصنعة من تقديم أطباق 1TB 2.5 وأطباق تصل إلى 1.8TB بحجم 3.5. هذا يفتح الباب للجيل التالي من أقراص PMR HDD مع ما يصل إلى سعة 14TB في عام 2018.

تعتبر Toshiba العميل الأول لـSDK لتستخدم وسائطها الأحدث 1TB 2.5” PMR والذي استخدم بداخل القرص الصلب MQ04ABF100 ذو الطبق الأحادي. وفقا لـSDK، فإن وسائط الجيل التاسع PMR لأقراص 3.5 ستمتلك سعة ما بين 1.5TB / 1.8TB للطبقة الواحدة, ويتوقع لتلك الأطباق من نفس الجيل التاسع التي تم إنتاجها من قبل SDK، أو Seagate و WD أن تمتلك كثافة مساحية مشابهة مع بعض الفروقات الصغيرة. بالتالي، نستطيع أن نتوقع أن تقنية PMR من الجيل التاسع والقادمة من صناع HDD المذكورين سابقا ستتضمن سعات مشابهة لتكون المنافسة متعلقة بالمميزات وضمان.

ما تخطط Showa Denko لفعله في الوقت الحالي هو أن تبدأ الإنتاج الكمي لوسائط PMR 3.5 من الجيل التاسع في أوائل عام 2018، بينما الجهة الاخرى فإن كلاً من Seagate و Western Digital لم تكشف عن جدولها الزمني لهكذا أقراص مشابه. لكننا يجب أن ننوه أن WD كانت قد أطلقت قرص Ultrastar Hs14 بحجم 14TB المعبأة بغاز الهيليوم ولكنه يباع فقط لمراكز البيانات حصراً.

كلنا يعلم أن أقراص 3.5” HDD من Seagate و Western Digital تستطيع أن تخزن ما يصل إلى 12TB من البيانات في الوقت الحالي, والسبب في ذلك هو انها مستندة على ثمان أطباق بتقنية PMR من الجيل الثامن والتي تتميز بسعات 1.5TB للطبقة الواحدة . كمنافسة تعتبر Toshiba متأخرة قليلا عن منافسيها بتشكيلة أقراصها بسعة 10TB والتي تتميز بسبع أطباق بتقنية PMR من الجيل الثامن مع سعة 1.43TB للطبقة الواحدة. الجيد أنه ومع وصول أطباق الجيل التاسع بتقنية PMR في 2018، فإن صناع الأقراص الصلبة سيكونون قادرين على زيادة سعات طرازاتهم ثمانية الأطباق إلى 14TB، بدلاً من 12TB.

المعلومات الواردة تؤكد كذلك على ما قمنا بنشره خلال الأشهر الماضية وهو أن الأقراص الصلبة Nearline ذات الجيل التالي من Toshiba ستأتي كطرازات معبأة بغاز الهيليوم. هذا سوف يتيح استهلاك أقل للطاقة مقارنة مع أقراصها 10TB الحالية, مع التنويه أنه ووفقاً لخارطة العمل فقد نشهد أقراص 16TB من توشيبا في 2018 أيضاً.

لماذا التوجه نحو أقراص بغاز الهيليوم؟ تلك الأقراص الخاصة والمعبأة بغاز الهيليوم وأثناء مقارنتها مع أقراص HDD المعبأة بالهواء، ستقلل من استهلاك الطاقة بنسبة 49% والفضل يعود إلى تخفيض مستوى الاحتكاك بين أطباق الأقراص ليجعها تدور بانسيابية مما يقلل من استهلاك الطاقة بمقدار جيد. حتى أن الطلب على تلك الأقراص ارتفع بشكل ملحوظ من قبل مركز البيانات الذي يتنامى بشكل واضح بجانب استخدامها في مجالات أخرى نظراً لكفائتها.

بشكل عام هناك توجه نحو استخدام تقنية TDMR (التسجيل المغناطيسي ذو البعدين) لتعزيز أداء القراءة للأقراص والتي بدأت تستخدمها شركة Seagate , بينما WD فستبدأ باستخدام هذه التقنية في عام 2018 كما تشير خارطة عملها القديمة, بالمناسبة هناك الكثير من التقنيات التي بدأت تظهر كبديل عن تقنية PMR.

هل تعتقدون أننا أصبحنا بحاجة إلى أقراص بهذه السعة الضخمة للاستخدام الشخصي؟ أم أن أقراص 4TB ما زالت تقوم بالواجب وأكثر؟ شاركونا رأيكم

الوسوم

خالد ميمون

مدون جزائري. مستشار تقني في الاتصالات , مهتم بالتقنية المجتمع و الدين, يدون بشكل غير منتظم في مدونة البريد اليومي , ذو خبرة في مجالات : الاتصالات , الشبكات , الخوادم ,تصميم مواقع الانترنت الديناميكية و الحلول المخصصة, أنظمة لينيكس و البرامج مفتوحة المصدر.

مقالات ذات صلة

أترك تعليقا

إغلاق