محلي

محاولة انتحار جماعية لأفراد عائلة انتزعت ملكيتهم بتيزي وزو

البلدية سخرت القوة العمومية لاقتحامها

محاولة انتحار جماعية لأفراد عائلة انتزعت ملكيتهم بتيزي وزو

أقدم بعض أفراد عائلة “تشلابي” بمدينة تيزي وزو، الأحد، على محاولة انتحار جماعية، بعدما قامت السلطات المحلية بتسخير القوة العمومية لاقتحام أرضية تعود ملكيتها إلى المعنيين، ولا تزال محل نزاع لم يفصل فيه بعد على مستوى المحكمة.

الحركة التي اعتبرتها العائلة كآخر حل لوضعيتهم المعقدة، أقدموا عليها حسب تصريحهم لـ”الشروق” بعدما أغلقت جمع الأبواب في وجههم من قبل السلطات على مختلف مستوياتها، حيث طالبوا مرات عدة بمقابلة الوالي لطرح قضيتهم عليه، لكن دون جدوى.

وتعود قضيتهم إلى تسعينيات القرن الماضي حين حاولت البلدية ضم القطعة الأرضية إلى الاحتياطات العقارية العمومية، إلا أنه وبعد الوصول إلى أروقة المحاكم، فصلت العدالة لصالحهم، لحيازتهم عقد اعتراف بالملكية الهادئة المستمرة، مشهر بها لدى المحافظة العقارية منذ 1975، إلا أن المشكل عاد ليطفو إلى السطح مجددا، حيث بيعت أراضيهم بطريقة مشبوهة، وفي كل مرة يتقدم أشخاص لمباشرة أشغال البناء دون امتلاك رخصة أو عقد بيع، ولا تزال قضيتهم مع البلدية بخصوص ذات العقار غير مفصول فيها قضائيا.

وأضاف هؤلاء أنهم تعرضوا لتعنيف واعتداءات لفظية من قبل مسؤولين محليين، حين حاولوا منع الجرارات وآلات الحفر من اقتلاع الأشجار ومباشرة الأشغال، وقد أقدموا على غلق الطريق قصد إسماع صرختهم إلى السلطات، إلا أنه لا حياة لمن تنادي.

وأمام تعفن الوضع، يناشد هؤلاء والي تيزي وزو والسلطات العليا التدخل قصد إنصافهم، بعدما وقعوا ضحايا مافيا العقار، وطالبوا بإيفاد لجنة تحقيق ولائية للنظر في الأمر بعدما سدت في وجوههم جميع السبل.

وقد تعذر علينا الاتصال برئيس بلدية تيزي وزو لكونه المسؤول المباشر المشتكى منه، في حين أفاد مسؤول بالبلدية بأن القضية تمت في إطار استعادة عقار تابع إليها.

الوسوم

خالد ميمون

مدون جزائري. مستشار تقني في الاتصالات , مهتم بالتقنية المجتمع و الدين, يدون بشكل غير منتظم في مدونة البريد اليومي , ذو خبرة في مجالات : الاتصالات , الشبكات , الخوادم ,تصميم مواقع الانترنت الديناميكية و الحلول المخصصة, أنظمة لينيكس و البرامج مفتوحة المصدر.

مقالات ذات صلة

أترك تعليقا

إغلاق