محلي

سكان “عدل تيجيلابين” يناشدون الوالي فواتيح التدخل العاجل!

مسؤولو “الجزائرية للمياه” في قفص الاتهام

سكان “عدل تيجيلابين” يناشدون الوالي فواتيح التدخل العاجل!

يشتكي القاطنون بحيّ “عدل تيجيلابين” في ولاية بومرداس، من العطش والندرة الحادّة في المياه الشروب منذ بداية الصيف، والسيء في الأمر أنّ النقص الفادح في التزوّد بالماء، يكاد يكون مقصورًا على مستوى الحيّ المذكور دون غيره.

وقد رفع مجموعة من السكّان عبر “الشروق”، رسالة استغاثة مستعجلة إلى والي الولاية عبد الرحمن مدني فواتيح، يطلبون تدخّله العاجل لمعرفة الحقيقة، وكشف اللغز المحيّر في أزمة الماء التي طالتهم منذ شهرين دون أسباب وجيهة.

وذكر ممثلو السكان، أنّ الغريب في القضية، هو التذبذب في توزيع المياه، فهم لا يعلمون إطلاقا مواعيده، فهو أحيانا ينقطع لأكثر من 48 ساعة، ومرات أخرى تسيل الحنفيات بالماء بعد منتصف الليل ولفترة وجيزة لا تتعدى 40 دقيقة، حتّى أن بعض شباب الحيّ تطوعوا لإيقاظ النائمين بشعار “جَا الماء نُوظْ أتعمّرْ”!.

وأضاف هؤلاء الغاضبون أنّ مشكلة “عدل تيجلابين” ليست مرتبطة بأزمة الماء التي تعرفها بعض جهات الولاية، بدليل أن الماء متوفر بباقي أحياء البلدية، وبالتالي فإنّهم يحمّلون مؤسسة “الجزائرية للمياه” معاناتهم، ويضعون مسؤولي الشركة في قفص الاتهام، ناعتين إيّاهم بالتقصير والإهمال وعدم الاهتمام بانشغال السكّان الأساسي، خصوصًا وأنّ تقارير رسميّة كثيرة وصلت الولاية بهذا الخصوص.

وعليه، يناشد المواطنون العطشى في تيجلابين الوالي “فواتيح” التدخل العاجل لفكّ خيوط هذه الأزمة التي أرّقتهم في عزّ الصيف.

الوسوم

خالد ميمون

مدون جزائري. مستشار تقني في الاتصالات , مهتم بالتقنية المجتمع و الدين, يدون بشكل غير منتظم في مدونة البريد اليومي , ذو خبرة في مجالات : الاتصالات , الشبكات , الخوادم ,تصميم مواقع الانترنت الديناميكية و الحلول المخصصة, أنظمة لينيكس و البرامج مفتوحة المصدر.

مقالات ذات صلة

أترك تعليقا

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق