محلي

التماس 6 أشهر حبسا لمستثمر لبناني رفض تنفيذ حكم قضائي

تسبّب في تهرب ضريبي قيمته 4 ملايين دينار

التماس 6 أشهر حبسا لمستثمر لبناني رفض تنفيذ حكم قضائي

تفصل، الأسبوع المقبل، محكمة الشراقة بالعاصمة في ملف التقليل من شأن الأحكام والأوامر القضائية، التي تورط فيها مسير عام شركة لبنانية لبيع المواد الصيدلانية وهو رعية لبناني، وحسب ما دار في جلسة المحاكمة الثلاثاء، تعود الملابسات إلى سنة 2015، عندما أسس المتهم مع ابن عمه الشركة رفقة الضحيتين المساهمين معهما.

وأفاد دفاع الطرف المدني خلال مرافعته في جلسة المحاكمة، أن المتهم منذ انطلاق نشاط الشركة أصبح يتصرف وكأنها ملكية خاصة، حيث لم يعقد أي جمعية عامة وتسبب ذلك في تهربه من دفع الضرائب التي تابعته إدارتها قضائيا بعد التصريح بأعماله، وذلك لتسديد دين قدره 4 ملايين دج.

كما أن المتهم امتنع عن إطلاع شريكيه على حسابات الشركة رغم عدة مراسلات تمت بين موكليه والمتهم، إلى أن لجآ إلى العدالة، ورغم صدور أمر قضائي بإلزامه السماح لهما بمراقبة الحسابات، غير أنه استخف بالحكم القضائي ورفض تنفيذه، بالمقابل أنكر المتهم الفعل المنسوب إليه، موضحا أن الشكوى كيدية وانتقامية منه، بعد أن لجأ إلى القسم التجاري لفض الشراكة مع الضحيتين.

وبعد التماس وكيل الجمهورية الحبس النافذ لـ 6 أشهر و20 ألف دج غرامة، تأجل النطق بالحكم النهائي إلى الأسبوع المقبل.

الوسوم

خالد ميمون

مدون جزائري. مستشار تقني في الاتصالات , مهتم بالتقنية المجتمع و الدين, يدون بشكل غير منتظم في مدونة البريد اليومي , ذو خبرة في مجالات : الاتصالات , الشبكات , الخوادم ,تصميم مواقع الانترنت الديناميكية و الحلول المخصصة, أنظمة لينيكس و البرامج مفتوحة المصدر.

مقالات ذات صلة

أترك تعليقا

إغلاق