ثقافة

مرحبًا بكم في لانفيربولغوينجيلغوريشويرندروبويللانتيسيليوغوغوغوتش!

لا، لم أنم على لوحة المفاتيح بينما أكتب عنوان هذا المقال إن كنت فكرت في هذا!

يذكرني الأمر بتعليق البعض على الموسيقى التصويرية لفيلم “بيْنـنجمي Interstellar” المدهش. هناك من يقول أن هانز زيمر كان يغفو في بعض الأوقات بينما يؤلف موسيقاه العبقرية بالفيلم والنتيجة هي تلك المقاطع الطويلة التي قد تبدو للسامعين كبوق سيارة انطلق بلا نهاية. بالطبع هذه مزحة، وإن كانت تلك المقاطع أطول من اللازم قليلًا بالفعل عند الاستماع لها ليلًا. فقط يتطلب الأمر عبقريًا ساحرًا كهانز زيمر لتحويل هذه النغمات الطويلة المملة في أي موضع آخر إلى تلك اللمسات والضربات الرقيقة الموجعة …

فلنكمل الحديث عن هانز زيمر في مقال آخر، ولنعود إلى عنوان المقال الغريب. لانفيربولغوينجيلغوريشويرندروبويللانتيسيليوغوأوغوتش أو Llanfairpwllgwyngyllgogerychwyrndrobwyllllantysiliogogogoch هو في الواقع اسم بلدة صغيرة في ويلز الشمالية بالمملكة المتحدة؛ وكما لكم أن تتوقعوا، فهو الاسم الأطول لمدينة في أوروبا بأكملها بـ 58 حرفًا مكتوبة ومتصلة! لن يفيدنا كثيرًا هنا أن نعلم أن الحروف المزدوجة “ch” و”ll” تنطق كحرف واحد في اللهجة الويلزية وهو ما يخفض طول الاسم إلى 51 حرفًا منطوقًا … لا بزال اسمًا أطول من اللازم كما ترون!

هل هناك سبب وجيه لهذا العذاب؟

كانت البلدة تعرف سابقًا باسم لانفير بولغوينجيل Llanfair Pwllgwyngyll فقط، ولا يزال بشار لها بهذا الاسم أحيانًا حتى الآن لأسباب لا تخفى على أحد بالطبع. أهالي البلدة نفسها يعانون من نطق هذا الاسم الغريب ويعلنون هذا دون خجل؛ فما بالكم بسكان كوكب الأرض الآخرين المسالمين والغافلين عن وجود هذه الأسماء الخزعبلية؟!

وكما كنت أقول، ظلت البلدة تحمل اسمًا محتملًا حتى عام 1860 تقريبًا أي القرن التاسع عشر الميلادي، إلى أن بدأ البعض يخطط لتحويل البلدة الصغيرة إلى مركز تجاري وسياحي واحتاجوا إلى اسم ملفت يصلح كدعاية للبلدة ومعالمها في الوقت نفسه! هكذا اختاروا اسم لانفيربولغوينجيلغوريشويرندروبويللانتيسيليوغوأوغوتش ليتباهوا كذلك بأنه أطول اسم لمحطة قطارات في بريطانيا العظمي.

مع هذا، فهناك اختلاف حول صاحب هذه التسمية تحديدًا، حيث يعزو الموقع الإلكتروني الرسمي للبلدة الفضل بهذه التسمية إلى إسكافي بسيط من قرية مجاورة؛ بينما يقول السير جون موريس جونز John Morris-Jones أن الاسم قد صاغه خياط محلي فضًل عدم ذكر اسمه ليموت السر معه. هكذا ترون أنها مؤامرة مكتملة الأركان تمامًا!

وبالمناسبة، الاسم التي تقرأونه هنا ليس الطريقة التي ينطق بها الاسم على الإطلاق! هذا مجرد نسخ حرفي للاسم من الانجليزية إلى العربية، لكن الاسم ينطق بطريقة شنيعة تجعلك تعتقد أن اللهجة الويلزية ليست من الإنجليزية على الإطلاق! استمعوا إلى النطق الصحيح بالمقطع التالي…

لفظة مستحيلة، أليس كذلك؟! ليس مع  مقدم النشرة الجوية البريطاني ليام دوتون Liam Dutton الذي لاقي أسوأ كوابيس أي مقدم على الهواء مباشرة: بلدة لانفيربولغوينجيلغوريشويرندروبويللانتيسيليوغوأوغوتش وجهًا لوجه!

لكنه، ولدهشة الملايين من المتابعين على الهواء مباشرة والملايين الآخرين من المشاهدين لاحقًا، قام بنطق الاسم المستحيل بكل أريحية وسلام ثم واصل النشرة كأنما لم يقتل تنينًا للتو!

هل تستطيعون نطقها؟ عن نفسي، وعندما حاولت قراءة الاسم تنبه العصب الحائر للكارثة التي أنوي القيام بها، وهكذا صرف نظري سريعًا عن الأمر بوخزة سريعة في القلب! لا داعي للمخاطرة من جديد إذن؛ فلا تجهدوا أنفسكم في نطق الاسم يا رفاق!

مراجع: 1 2 3

الوسوم

خالد ميمون

مدون جزائري. مستشار تقني في الاتصالات , مهتم بالتقنية المجتمع و الدين, يدون بشكل غير منتظم في مدونة البريد اليومي , ذو خبرة في مجالات : الاتصالات , الشبكات , الخوادم ,تصميم مواقع الانترنت الديناميكية و الحلول المخصصة, أنظمة لينيكس و البرامج مفتوحة المصدر.

مقالات ذات صلة

أترك تعليقا

إغلاق