آخر الأخبار

ابن الرئيس الأميركي يكشف سر أخته وضرب سوريا

قال إيريك ترامب، ابن الرئيس الأميركي دونالد ترامب، إن أخته إيفانكا شجعت أبيها على شن هجمات ضد الرئيس السوري بشار الأسد، وقواته بعد هجوم بالأسلحة الكيماوية.
وأضاف إريك في تصريح لصحيفة “التلغراف” البريطانية نشرته الاثنين، أنه “متأكد” من أن شقيقته إيفانكا استخدمت نفوذها للتأثير على والدها من أجل عمل عسكري ضد الأسد وجيشه في سوريا.

وأصدر الرئيس الأميركي أوامر بضرب قاعدة الشعيرات الجوية في حمص وسط سوريا يوم الجمعة الماضي، ردا على هجوم بالأسلحة الكيماوية على بلدة خان شيخون في إدلب قبل 8 أيام.

وأشار إيريك إلى تأثر إيفانكا بصور ضحايا القصف بالكيماوي، الذي أدى إلى مقتل 87 شخصا من بينهم 30 طفلا، قائلا: “إيفانكا أم لثلاثة أطفال ولها نفوذ. أنا متأكد أنها قالت (لترامب)، أن هذا الأفعال مروعة”.

وأكد إيريك أن والده ترامب “تأثر بشدة” بصور الأطفال المصابين عقب الهجوم بالأسلحة الكيماوية في محافظة إدلب شمال شرقي سوريا، متسائلا: “من منا لم يتأثر بهذه الصور المروعة؟”.

الوسوم

خالد ميمون

مدون جزائري. مستشار تقني في الاتصالات , مهتم بالتقنية المجتمع و الدين, يدون بشكل غير منتظم في مدونة البريد اليومي , ذو خبرة في مجالات : الاتصالات , الشبكات , الخوادم ,تصميم مواقع الانترنت الديناميكية و الحلول المخصصة, أنظمة لينيكس و البرامج مفتوحة المصدر.

مقالات ذات صلة

أترك تعليقا

إغلاق