دولي

بعد لقاء نتنياهو ببوتين.. لاريجاني يكشف الحقائق!

دام برس :

أكد رئيس مجلس الشورى الإيراني، علي لاريجاني، أن تصريحات رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الأخيرة تثبت وقوف بلاده وراء الحرب السورية، واصفاً إياه بأنه يجهل التاريخ والتوراة.
لاريجاني أفاد بأن نتنياهو أدلى بأقوال عجيبة وغريبة خلال لقائه مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، مشيراً إلى أنه حرّف التاريخ وفي نفس الوقت اعترف بوضوح بأن بلاده تقف خلف الحرب السورية.
وأضاف: “على ما يبدو أن نتنياهو لا يعرف شيئاً عن التاريخ، وأنه لم يقرأ حتى التوراة، لأنه تطرق إلى تاريخ مغاير ومقلوب رأساً على عقب”، لافتاً إلى أن نتنياهو اعترف صراحة بأن إسرائيل هي من تقف وراء الحرب في سورية، وذلك عندما حدد شرطاً لعودة السلام إلى سورية، وبيَّن بوضوح أن الحرب الدائرة في سورية اليوم هي حرب ضدّ المقاومة.
ولفت لاريجاني إلى أنه إذا كان هناك بين قادة بعض دول المنطقة من يظن إلى الآن أن الحرب في سورية، هي من مصلحة المسلمين، فإن تصريحات رئيس الاحتلال الصهيوني الأخيرة يجب أن تكون قد أخرجته من ذلك الوهم، وبيَّنت له ما هي تلك الحرب، ولمصلحة من تشتعل نيرانها، مشيراً إلى أن الهدف الأساس من وراء المغامرات الجارية في المنطقة هو تدمير المقاومة، والدول الداعمة لها.

الوسوم

خالد ميمون

مدون جزائري. مستشار تقني في الاتصالات , مهتم بالتقنية المجتمع و الدين, يدون بشكل غير منتظم في مدونة البريد اليومي , ذو خبرة في مجالات : الاتصالات , الشبكات , الخوادم ,تصميم مواقع الانترنت الديناميكية و الحلول المخصصة, أنظمة لينيكس و البرامج مفتوحة المصدر.

مقالات ذات صلة

أترك تعليقا

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق