تقنية

ألعاب Overhyped فشلت فشلاً ذريعاً عند إصدارها..الجزء الأول !!

صناعة الألعاب ليست سهلة كما يعتقد البعض ولا تعتبر الحياة داخلها وردية كما يزعم العديد من الناس والذين قد يعتقدون ذلك نظراً لقلة أهميتها في نظرهم أمام صناعات حياتية أخرى أهم ، ولكن في النهاية نحن كلاعبين نعلم أنها ليست كذلك ، وإذا تكلمنا على الألعاب بصفة خاصة فنجد ألعاب يتم تطويرها في 5 أو 6 أو حتى عشر سنوات وعلى الرغم من كل ذاك الجهد فإنها تظل عند احتمالية الفشل حتى قبل أن تصدر أو يمكن أن تفشل بعد صدورها ، ضاربة بجهد كل هذه السنوات عرض الحائط ، وفي هذا المقال قررنا التغيير قليلاً ، فبدلاً من أن نعرض عليكم  ألعاب ناجحة أو أو.. ، قررنا أن نعرض لكم ألعاب فشلت فشلاً ذريعاً بعد صدورها رغم الHype الضخمة التي كانت تحيط بها 

Anthem Bioware Demo Lost Arcanist

Anthem Bioware Demo Lost Arcanist

لماذا نكتب هذا المقال ؟

وقد تسألني عزيزي القارئ لماذا نعرض لكم مقال مثل هذا وسأقوم بالرد من خلال عدة أسباب ، أولهم أننا سنعرض كل الأخطاء التي وقعت فيها تلك الألعاب  وأسباب فشلها وبالتالي ستتمكن من الحكم على ألعاب قادمة إذا تكررت فيها نفس الأخطاء مثلاً ، وبالطبع ستعلم على هذا الأساس إذا كانت اللعبة التي تريدها تستحق وقتك ومالك أوهل بإمكانك أن تصبر عليها أكثر حتى ينخفض سعرها مثلاً إلى آخره  ، و آخر سبب وهو أنك إذا كنت تريد شراء واحدة من الألعاب التي سنتكلم عنها ومن ثم تبدأ بتحميلها مثلاً فقد نعطيك سبباً قد يجعلك تعيد التفكير في قرارك وبالتالي الحفاظ على سعة باقتك ، وللعلم فهي مشكلتنا جميعاً ..

فلنبدأ بقائمتنا :

Anthem:

anthem bioware ea

anthem bioware ea

كان ولابد أن أبدأ بهذه اللعبة أو عساي أقول الكارثة المتحركة ، فتعتبر عوامل فشلها متفرعة لعدة أقسام مختلفة فالبعض منها بسبب عناصر اللعبة نفسها ، البعض الآخر بسبب الأكاذيب التي أحاطتها وأخيراً مشاكل من الاستوديو نفسه …

في البداية كانت Anthem هي ما ينتظره اللاعبين من استوديو ضخم وعريق مثل Bioware بالأخص بعد فشل أو عساي أقول النجاح الضئيل لأيقونتهم الأخيرة Mass Effect Andromeda والتي سيتم ذكرها بالطبع في هذا المقال ، ولكن كان التركيز منصباً على الIP الجديدة التي تم الإعلان عنها منذ فترة طويلة وللأسف خيبت كل التوقعات ..

Anthem

Anthem

بدأ طريق الفشل بإدعاء الإستوديو أن اللعبة ظلت في مرحلة تطوير دامت لست سنوات وقد صدق الجميع ذلك حتى صدرت اللعبة والتي أبرزت كذب هذه المقولة ، حيث تبين للجميع من خلال اعترافات أحد المطورين أن اللعبة كفكرة بدأت منذ ست سنوات ولكن طوال هذه الفترة لم يكن الاستوديو يعلم ما سيقوم بتطويره بالضبط ، بمعنى وجود نية للعبة جديدة ولكن انعدام الفكرة من الأساس وبالتالي كان المطورون هائمون وتائهون ، لا يعلمون ما الذي سيقومون بتطويره ، وعن ماذا تتحدث اللعبة إلى آخره مما أحدث هذا فوضى داخل الاستوديو ، حتى ظهرت أخيراً التفاصيل التي يحتاجها المطورون ولكن قبل عام ونصف فقط من إصدار اللعبة وتعد تلك الفترة قصيرة جداً بالأخص أنك ستقوم بتطوير IP جديدة  ، ويمكنك تخيل الوضع في Bioware عزيزي القارئ وكيف كان الحال خلال تلك الفترة ..

Anthem

Anthem

إجبار المطورين على صناعة Anthem خلال عام ونصف فقط ، وضع على عاتقهم ضغط كبير جداً وقد ظهرت بعض المعلومات التي أكدت أن بيئة العمل في Bioware  لم تكن آدمية على الإطلاق بسبب زيادة عدد ساعات العمل بطريقة ضخمة ، الأمر الذي جعل العديدين يقدمون استقالتهم من الاستوديو ومنهم من كانوا أعمدة استندت عليها Bioware  لسنوات وبالطبع أثر ذلك على التقدم في عملية التطوير ، شئ آخر وهو محرك اللعبة Frostbite والذي اختارته Bioware للتطوير والذي أزعج ذلك المطورين لأن المحرك كان مخصص لالعاب الFPS فقط مثل Battlefield وبالتالي غير متوافق مع لعبة من المنظور الثالث كAnthem ، وقد أثر هذا المحرك على طبيعة العمل بشكل كبير،  كما علمنا من بعض الموظفين أن ذاك المحرك قد أتعب الكثير من العاملين حتى رحلوا مع بقيتهم ..

Anthem

Anthem

تخيل كل تلك العوامل الخارجية في لعبة مثل Anthem !! هل ستكون ممتازة عند صدورها مثلاً ؟ بالطبع لا وهو ماحدث في فترة الEarly Access ، حين قام العديد من اللاعبون بتجربة اللعبة مسبقاً وهنا بدأت أول الكوارث وهو الوقت اللازم لإيجاد رفقاء لك لتلعب معهم بما أن اللعبة من نوع الCo-op أصلاً ، حيث ظل اللاعبون ينتظرون بالساعات حتى يستطيعوا الدخول للعبة وتجربتها  مما أثار حفيظة الCommunity وأعطى ذلك انطباعات سلبية مبدأية عن اللعبة قبل أن تصدر رسمياً  ولك أن تتخيل كم الطلبات المسبقة للعبة التي تم التراجع عنها في اللحظة الأخيرة ، وقد ظلت مشكلة خوادم اللعبة متواجدة لفترة كبيرة من الوقت أثرت على اللعبة في يوم الإصدار ..

Anthem

Anthem

وإن حلت مشكلة الخوادم فذلك لا يعني أن بقية عناصر اللعبة كانت جيدة ، فقد أكدت كلها على أن اللعبة قد تطويرها بشكل سريع وغير منظم وبجانب الLoading Screens التي كانت طويلة للغاية، فالقصة اتبعت نمط مكرر بشدة إذ يتوجب عليك أن تذهب لمنطقة ما لكي تسرق شيئاً يقوي من قوة درعك أو عساي أقول الJavelin الخاص بك ومن ثم العودة للقاعدة ومن ثم الذهاب لسرقة قطعة أخرى مهمة وهكذا ، كما أن بعض من مهمات القصة الرئيسية كانت مغلقة لحين إتمامك بعض التحديات ، تجميع بعض الCollectibles وهي أشياء ثانوية أصلاً ، فلم يكن تصميم المهمات جيداً على الإطلاق

Anthem

Anthem

 حتى أسلوب القتال كان عشوائياً وغير مفهوم من كثرة الطلقات والفوضى التي لا تجعلك ترى شيئاً في بعض الأحيان حتى فضل البعض تواجد NPCs في نمط الCo-op بدلاً من أشخاص حقيقيين ، فحتى عامل الCo-op الذي كان من المفترض أن يكون سبباً لنجاح اللعبة ، كان هو أحد محاور فشلها!!

 أخيراً وهو تصميم واجهة المستخدم التي أثارت غضب العديدين بسبب عدم تواجد Minimap  مثلاً تساعدك على التوجه السليم ، اختيارات الCustomization للدروع كانت معقدة جداً وصعب الوصول إليها بسهولة إذا أردت أن تقوم بضبط شيء في الدرع سريعاً على سبيل المثال 

Anthem

Anthem

لم تسلم اللعبة من المشاكل التقنية على بعض المنصات فقد لاحظ العديد من اللاعبين هبوط في الإطارات بشكل حاد بجانب Stuttering على الPC يجعل اللعبة غير صالحة للاستخدام الآدمي وأعتقد أننا لن نرى أسوأ من هذا من جانب استوديو كبير مثل Bioware والذي قد تلطخ اسمه بالعار بسبب لعبة مثل هذه ، وكفانا كلاماً عن Anthem ولننتقل للعبة أخرى من تطوير Bioware أيضاً ألا وهي …

Mass Effect Andromeda:

Mass Effect Andromeda

Mass Effect Andromeda

في الطبيعي لا تحتاج سلسلة كهذه لتعريف مسبق ولكن كان من المفترض لAndromeda أن تكون بداية عصر جديد للسلسلة في مجرة مختلفة وبقصة لا تمت للثلاث السابقين بصلة وهو ما حدث في الحقيقة ولكن لا أعلم ما هي مشكلة Bioware مع البدايات الجديدة ولماذا لا تستطيع إتقانها بصورة جيدة ، فعند إصدار اللعبة توالت المشكلات والتي كانت تقنية أكثر مما هي مرتبطة بأسلوب اللعب مثلاً ولعلك تتذكر عزيزي القارئ مشكلة الFacial Animations ومستوى رسوميات الوجه في العموم والذي جاء سيئاً جداً وكأنك تلعب لعبة على الPS3 وليس PS4 مثلاً ،

Mass Effect Andromeda

Mass Effect Andromeda

وتغاضى اللاعبون عن هذه المشكلة حتى ظهرت مشكلة الTextures والتي كانت تتفاوت فجأة في المستوى أيضاً فيما يسمى بالTextures Pop Up ، وبالطبع لا يمكن نسيان الهبوط الحاد في معدل الإطارات على كل المنصات والذي جعل من اللعبة كابوس للعديد من محبي الاستوديو

 وعندما تم حل المشكلات التقنية بدأ اللاعبون بالتركيز على القصة ، أسلوب اللعب و تصميم المهمات والذي جاء على وجه الخصوص كان سيئاً فتواجدت العديد من المهمات التي هدفها يكمن في إطالة وقت اللعب فقط ، القصة كانت معتادة ولم تعجب الكثيرين من محبي سلسلة Mass Effect …ويمكنك شراء اللعبة الآن إن أردت وبسعر زهيد أيضاً حيث تم حل معظم مشكلات اللعبة التقنية ولكن بعد أن دمرت اللعبة تماماً عند ميعاد الإصدار فهي بالطبع لم تكن عند حسن ظن لاعبيها بها ..

Mass Effect Andromeda

Mass Effect Andromeda

Fallout 76:

Fallout 76

Fallout 76

أو بالأحري كارثة هذا العام من ناشر كبير مثل Bethesda ، عندما اقترح Todd Howard فكرة الأونلاين بالنسبة لسلسلة مثل Fallout ، قوبلت تلك الفكرة باستحسان بالغ من الجمهور والذي رأى أنه حان وقت التجديد ولكن سرعان ما أدرك أنه لم يكن على صواب عند صدور اللعبة فقد كانت أونلاين كأسم فقط دون فعل فأنت نادراً ما تقابل أحد اللاعبين الآخرين لكي تقاتلهم أو حتى تبني معهم معسكرك كما كانت اللعبة تروج لنفسها ، فأنت كمن تلعب Fallout أوفلاين ، وبالطبع أضعف هذا من فكرة الأونلاين والتي بنيت اللعبة لأجلها من الأساس

 مشكلة أخرى وهي غياب تام للNPCs فسلسلة مثل Fallout مشهورة بالمحادثات إلى آخره لن تعيش دون عناصرها الرئيسية وغياب الNPCs يعني غياب تام لكل هذه العناصر بجانب إحساسك بأن اللعبة مهجورة وميتة دون حياة أو حركة فيما عدا الوحوش بالطبع ، كل ذلك بجانب القصة والتي لم تكن موجودة من الأساس فلم نكن ندري ماذا نفعل ولماذا وأين عنصر القصة في اللعبة 

Fallout 76

Fallout 76

أخيراً ، لم تسلم اللعبة من المشاكل التقنية الضخمة بتواجد هبوط مستمر في عدد الإطارات على كل المنصات أيضاً بجانب مشاكل في الTextures أثرت على أسلوب اللعب بشكل كبير، ومن المفترض أن تكون معظم هذه المشاكل قد حلت بجانب أن Bethesda تعمل على تطوير اللعبة بإستمرار والإستماع للاعبين ولا ننسى طور الBattle Royale القادم للعبة قريباً أيضاً ، فمن المفترض أن ننصح بالرجوع للعبة ولكنني أرى أنها لا تستحق إلا إذا وصل سعرها 5 دولارات مثلاً ، ولكن دون ذلك فقد فشلت Bethesda فشلاً ذريعاً مقارنة بالHype الذي كان يحيط باللعبة مسبقاً

Star Wars Battlefront 2: 

Star Wars Battlefront 2

Star Wars Battlefront 2

بالطبع تعلمون عن ماذا سأتحدث بالضبط ، في الطبيعي نعلم جميعاً أن EA تحب المال كثيراً على حساب عناصر أخرى ويتمثل ذلك الحب في الLoot Boxes ، Fifa Coins والPacks وغيرها وغيرها من أنظمة الMicrotransaction التي أثارت حفيظة اللاعبين ولكنها كانت في مستوى معقول ، حتى جاءت لعبة Battlefront 2 من سلسلة Star Wars الشهيرة والتي أرى أنها يجب أن تتعاون مع شركة أخرى ناشرة لها غير EA حفاظاً على تراث السلسلة وعراقتها ، ورجوعاً لمربط الفرس هنا ، جاءت Battlefront 2 والتي تم الترويج لها بصورة ضخمة وكان لدى اللعبة عناصر نجاح رائعة حتى اكتشاف الحقيقة المرة وهي الloot boxes والتي في بداية الأمر ، كان تواجدها عادياً إلى أن لاحظ اللاعبون أنهم سيحتاجون إليها من أجل التقدم في اللعبة والإرتقاء بمستوى الشخصية وأسلحتها مثلاً ، وكانت هذه القشة التي قسمت ظهر البعير وانهالت على EA قضايا وشكاوى العديدين من اللعبة زاعمين أنها تحتال عليهم ، وبالطبع كانت تلك نهاية لعبة كانت تحمل في جعبتها عناصر ممتازة ولكن للأسف دفنت تحت طمع EA 

ليست تلك كل مشاكل EA مع اللعبة فعانت من مشاكل تقنية عديدة أيضاً ولكن كان لها نصيب جيد من التحديثات التي من المفترض أن تكون قد أصلحت العديد من المشاكل 

Star Wars Battlefront 2

Star Wars Battlefront 2

ذلك كان الجزء الأول من مقالتنا عن الألعاب التي كانت Overhyped و فشلت فشلا ذريعاً عند إصدارها ، انتظرونا مع الجزء الثاني في الغد بإذن الله ولا تنسوا أن تشاركونا آرائكم في هذه القائمة بجانب مشاركتنا تجربتكم مع أحد هذه الألعاب إن لعبتوا أحداً منهم !!

الوسوم

خالد ميمون

مدون جزائري. مستشار تقني في الاتصالات , مهتم بالتقنية المجتمع و الدين, يدون بشكل غير منتظم في مدونة البريد اليومي , ذو خبرة في مجالات : الاتصالات , الشبكات , الخوادم ,تصميم مواقع الانترنت الديناميكية و الحلول المخصصة, أنظمة لينيكس و البرامج مفتوحة المصدر.

مقالات ذات صلة

أترك تعليقا

إغلاق